• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  01:57    قرقاش: قلقون من أن الدبلوماسية قد تأثرت بسبب التسريبات        01:59    قرقاش: قدرات الوسطاء قد تأثرت بسبب تسريب المطالب        02:00    قرقاش: تسريب المطالب قوض الوساطة الكويتية         02:00    قرقاش: ما كان مقبولا من قطر قبل سنوات لم يعد كذلك        02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

الاتحادية العليا تؤجل القضية إلى 16 نوفمبر

متهم في قضية "المنارة" الإرهابية يعترف بصحة التهم و27 ينكرون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 أكتوبر 2015

أبوظبي- يعقوب علي

فاجأ المتهم رقم 11 في القضية المعروفه إعلامياً بقضية "المنارة" الإرهابية هيئة المحكمة الاتحادية العليا باعترافه بجميع التهم المنسوبة إليه خلال نظر القضية اليوم، وأنكر 27 متهماً لائحة التهم الموجهة إليهم.

وتعود تفاصيل القضية التي يحاكم فيها المتهمون بإنشاء وتأسيس جماعة إرهابية داخل الدولة باسم مجموعة «شباب المنارة» ممن يحملون الفكر التكفيري بغية القيام بأعمال إرهابية داخل الدولة وتعريض أمنها وسلامتها وحياة الأفراد فيها للخطر، بما في ذلك قيادتها ورموزها وإلحاق الضرر بمرافقها العامة والخاصة، بهدف الانقضاض على السلطة وتغيير نظام الحكم في الدولة بإقامة دولة خلافتهم المزعومة على النحو الذي يتفق وأفكارهم ومعتقداتهم المتطرفة.

وقد أجلت المحكمة نظر القضية إلى جلسة ثالثة يوم 16 نوفمبر المقبل، لفض الأحراز والاستماع لشهادة شهود الإثبات.

وأعاد المستشار فلاح الهاجري رئيس دائرة أمن الدولة في المحكمة الإتحادية العليا سؤال المتهم رقم 11 أكثر من مره للتأكد من اعترافه الذي كان بمثابة مفاجأة للحضور بما في ذلك بقية المتهمين، الذين قابلوا اعتراف المتهم بصحة التهم المنسوبة إليه بالاستهجان.

وشدد المستشار الهاجري في قرارات المحكمة على تنفيذ القرارات الصادرة في الجلسة السابقة للقضية وتوجيه النيابة العامة لإعلان أحد المتهمين غير الموقوفين وكانت النيابة قد أكدت تواصلها مع إحدى الجهات الأمنية في الدولة للوصول إلى محل إقامة المتهم، إلا أن  النيابة لم تتلق ردا ً من الجهة المعنية قبل جلسة اليوم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا