• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قتيل و38 جريحاً خلال تفريق متظاهرين في السليمانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يناير 2014

السليمانية (وكالات) - أصيب 38 شخصاً بجروح خلال تفريق متظاهرين في إحدى مناطق محافظة السليمانية بإقليم كردستان شمالي العراق أمس، غداة مقتل متظاهر. وصرح شهود عيان لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، بأن تظاهرات شعبية حاشدة اندلعت لليوم الثاني على التوالي في قضاء سيد صادق شمال شرق مدينة السليمانية، للمطالبة بعدم ضم القضاء إلى محافظة حلبجة الجديدة في إقليم كردستان بعد موافقة الحكومة العراقية الاتحادية على قرار تشكيلها. وقالوا إن المتظاهرين رشقوا بالحجارة قوات الشرطة الكردية التي أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع عليهم لتفريقهم، وأدت الأحداث إلى إصابة نحو 38 متظاهراً وشرطياً بجروح. وأضافوا أن قائمقام القضاء، أعلن استقالته من منصبه في ظل انتشار واسع لقوات الأمن والشرطة هناك.

وقال مراسل وكالة «السومرية نيوز» الإخبارية العراقية، إن القائممقام أركان حسن أوضح في كلمة تلفزيونية أنه قدم استقالته إلى محافظ السليمانية «حقناً لإراقة دماء أطفال الكرد»، كما اتهم «جهات معينة» بالوقوف وراء التظاهرات كسباً لأصوات الناخبين.

وقال الإعلامي يوسف عبدالله الموجود في بلدة سيد صادق للوكالة ذاتها إن التظاهرة اندلعت بعد تشييع جثمان شباب قتل نتيجة المواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين أمس الأول. وأضاف أن المتظاهرين طالبوا بإطلاق سراح زملائهم المعتقلين، وجددوا مطالبهم بتنحي القائمقام والمسؤولين في القضاء عن مناصبهم وتحسين الخدمات وتطوير المنطقة وعدم إلحاقها بمحافظة حلبجة. وذكر أن قوة شرطة كبيرة توجهت من السليمانية إلى البلدة بهدف السيطرة على الأوضاع فيها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا