• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اتهمت «الحوثيين» بشن حرب إبادة وحشية في تعز

الحكومة اليمنية تلوح بعدم المشاركة بمشاورات جنيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 أكتوبر 2015

عواصم (وكالات) شدد مستشار الرئيس اليمني محمد العامري بأن مسؤولي الحكومة لن يذهبوا إلى المشاورات في جنيف في ظل ما تقوم به مليشيا الحوثي والمخلوع صالح من حرب إبادة وحشية على تعز، مشيراً إلى وجود ترتيبات لدخول قوة عربية إضافية إلى اليمن. وقال لصحيفة «الرياض» السعودية أمس: «إن الحكومة اليمنية أعلنت بالفعل أنها ستذهب إلى جنيف للتشاور، لكن التجاوزات التي تقوم بها قوى الانقلاب جعلت الكثير من القوى السياسية وأعضاء الحكومة يتشككون في مصداقية جدية الانقلابيين في ذلك»، مؤكداً أن الحوثيين لا يمكن أن يذهبوا إلا إذا شعروا بأنهم محاصرون من جميع الاتجاهات. وطالب المستشار المجتمع الدولي باتخاذ موقف عاجل إزاء ما تمارسه عصابة المتمردين، مناشداً مجلس الأمن تحمل مسؤولياته؛ لأن أي تباطؤ في تطبيق القرار 2216 سيساهم في استمرارية غي وعدوانية قوى الانقلاب. وكشف عن أن هناك ترتيبات تقوم بها الحكومة اليمنية لدخول قوات عربية أخرى إذا دعت الحاجة، مشيراً إلى أن التحالف العربي يستشعر جيداً خطر هذه العصابات على أمن المنطقة. وأفاد بأن الحوثيين وصالح ينفذون المشروع الإيراني وهما أداة طهران في المنطقة ولا يمكن أن يتحركوا دون أن تكون إيران أعطتهم الضوء الأخضر، مضيفاً أنه لو كان الحوثيون وصالح قوى وطنية ويحملون مشروعاً وطنياً لتوصلنا معهما لنقاط اتفاق منذ زمن مبكر، لكنهم لا يملكون إرادتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا