• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

إشادة دولية بأنظمة وتشريعات الإمارات لمكافحة غسل الأموال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2007

جميل رفيع و وام :

أكد معالي محمد بن نخيرة الظاهري وزير العدل أن دولة الإمارات تتعامل بكل حزم وشفافية في موضوع غسل الأموال مع جميع الجهات سواء الأفراد أو الهيئات، وأنها كانت دائماً ولاتزال من الدول السباقة في إصدار التشريعات المواكبة للمستجدات على الساحة العالمية مثل تشريعات مكافحة الإرهاب وغسل الأموال ومكافحة جرائم الإتجار بالبشر وتقنية المعلومات وغيرها. وأعرب معاليه خلال استقباله أمس كلاً من سعادة جوي كي سمالود المستشار الأول في القسم القانوني في صندوق النقد الدولي وسعادة ماثيو بيرن المستشار في صندوق النقد الدولي استعداد دولة الإمارات للتعاون مع جميع الدول والمنظمات والهيئات الدولية المختصة بمكافحة غسل الأموال وتبييضها.

إلى ذلك أشاد وفد خبراء صندوق النقد والبنك الدوليين بالتشريعات والأنظمة المعمول بها في دولة الإمارات لمواجهة جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب، منوهين بدور هيئة النيابة العامة في تحقيق موجبات القانون والعدالة. جاء ذلك خلال استقبال سعادة المستشار سالم سعيد كبيش النائب العام بمكتبه بقصر الخبيرة أمس وفد الخبراء الذي يزور البلاد حاليا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال