• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

الاحتلال يواصل التخريب والاعتقالات في نابلس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مارس 2007

غزة - علاء المشهراوي والوكالات:

وقعت اشتباكات مسلحة صباح أمس في مدينة نابلس بشمال الضفة الغربية، بين مقاومين فلسطينيين وجنود جيش الاحتلال الإسرائيلي، ما أسفر عن إصابة ناشط فلسطيني على الأقل بجروح.

وقالت أجهزة الإغاثة الإسرائيلية: ''إن مستوطناً كان يركب سيارته في الضفة الغربية أصيب أمس، بجـــــروح إثر تعرضه لرصاص أطلق من سيارة أخرى''.

وفي الوقت نفسه، حذر ضباط إسرائيليون كبار في فرقة غزة العسكرية، من قيام المقاومة بتنفيذ عملية على الأقل عبر عشرة أنفاق تقوم فصائل المقاومة بحفرها حالياً باتجاه الأراضي المحتلة، وقال ضباط خلال زيارة وزير الحرب عمير بيرتس ورئيس الأركان جابي اشكنازي لمقر قيادة الفرقة المسؤولة عن قطاع غزة: ''إن تنفيذ العملية بات مسألة وقت''. وطالب الضباط بتدمير تلك الأنفاق عبر القيام بعملية توغل بمحاذاة الجدار الإلكتروني المحيط بقطاع غزة، محذرين من تعاظم قوة ''حماس'' وتنامي مخزونها من الوسائل القتالية، ومن ضمنها الصواريخ المضادة للدبابات وأطنان من المواد المتفجرة.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية نقلاً عن مصادر عسكرية في الجيش الإسرائيلي أن نشطاء فلسطينـــــيين فجروا عبوات ناسفة وأطلقــــــــــوا النار على جنود الجيش الإسرائيلي في نابلس، مضيفة أن الجنود ردوا بإطلاق النار وأصابوا ''عدداً'' منهم. ... المزيد