• الثلاثاء 04 جمادى الآخرة 1439هـ - 20 فبراير 2018م

ينطلق اليوم بحضور عهود الرومي

«الحوار العالمي للسعادة» يناقش سبل تضمين مفاهيم جودة الحياة بالبرامج الحكومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 فبراير 2018

دبي (وام)

تنطلق، اليوم السبت، أعمال الدورة الثانية من الحوار العالمي للسعادة، بحضور معالي عهود بنت خلفان الرومي، وزيرة دولة للسعادة وجودة الحياة، نائب رئيس القمة العالمية للحكومات، وبمشاركة أكثر من 500 عالم ومسؤول وخبير دولي في مجالات السعادة وجودة الحياة.

ويناقش المشاركون في الحوار العالمي للسعادة الذي ينظم عشية انعقاد القمة العالمية للحكومات في دورتها السادسة، سبل تضمين مفاهيم السعادة وجودة الحياة في السياسات والبرامج والمبادرات الحكومية العالمية، بما يضمن تحقيق السعادة للمجتمع، والارتقاء بمستويات جودة الحياة فيه، من خلال 6 محاور رئيسة، تتوزع على 25 جلسة حوارية وتفاعلية.

وتشمل المحاور المطروحة على أجندة الحوار: التجارب العالمية والسياسات الحكومية والتكنولوجيا والبيانات الضخمة والقيم الإنسانية وأحدث الاتجاهات في علم السعادة، إضافة إلى قصص ملهمة من العالم.

ويشهد الحوار العالمي للسعادة في بادرة هي الأولى من نوعها، إطلاق التقرير العالمي لسياسات السعادة الذي أعده المجلس العالمي للسعادة، بمشاركة 60 عالماً وخبيراً ومسؤولاً دولياً، ويطرح نماذج لستة مجالات حيوية هي: الصحة والتعليم والعمل والسعادة الشخصية والمدن السعيدة وقياس السعادة.

وتركز الدورة الثانية من الحوار العالمي للسعادة على السياسات والتجارب العملية للدول والحكومات من مختلف دول العالم، كما سيفرد مساحة لمن أدخلوا البهجة لقلوب الضعفاء وضحايا النزاعات على وجه التحديد، حيث سيستضيف اثنين من صناع الأمل في العالم العربي هما: هشام الذهبي مؤسس البيت العراقي للإبداع، وشيماء العيدي مؤسسة حملة «أنا أقدر»، بهدف تسليط الضوء على المبادرات غير التقليدية لإسعاد الناس. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا