• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

في احتفال خاص بمقر سفارتها في واشنطن

الإمارات تكرّم القائمين على جهود استئصال المرض عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 أكتوبر 2015

واشنطن (وام)

واشنطن (وام)

استضافت سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الولايات المتحدة الأميركية احتفالاً خاصاً بمقرها في واشنطن، بالشراكة مع مؤسسة بيل ومليندا جيتس، بمناسبة اليوم العالمي لشلل الأطفال، وتم خلال الحفل، الذي حضره يوسف العتيبة سفير الدولة في الولايات المتحدة الأميركية، تسليط الضوء على قصص النجاح والتحديات الصعبة التي واجهت العاملين في مجال استئصال شلل الأطفال في مختلف أرجاء العالم.

وشهد الاحتفال مناقشات مع الدكتور جاي وينجر مدير برنامج شلل الأطفال في مؤسسة جيتس، والدكتور إلياس دري كبير استشاريي طوارئ شلل الأطفال لمنطقة شرق البحر المتوسط في منظمة الصحة العالمية والمدير السابق لفرع المنظمة في باكستان.

وأعلن جيفري لامب، كبير مستشاري الشؤون الاقتصادية والسياسات في مؤسسة جيتس، خلال هذا الحدث، أن أبوظبي ستستضيف حفل الاحتفاء بأبطال القضاء على شلل الأطفال برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بالشراكة مع مؤسسة جيتس، حيث سيتم تكريم الأبطال الذين عملوا بلا كلل للقضاء على المرض.

وبهذه المناسبة، قال السفير يوسف العتيبة: «إن دولة الإمارات العربية المتحدة دأبت منذ زمن بعيد على دعم مشاريع الإغاثة الإنسانية في جميع أنحاء العالم، ونحن فخورون بشراكتنا مع مؤسسة جيتس في مجال الصحة العامة على الصعيد العالمي، ونعمل من خلال جهودنا الجماعية على تحسين حياة الأطفال في جميع أرجاء العالم، وإعدادهم لمستقبل ينعمون فيه بالصحة والنجاح».

من جانبه، قال الدكتور جاي فينجر: «إن باكستان وأفغانستان المجاورة لها لديهما فرصة استثنائية لوضع العالم على خط النهاية للقضاء على شلل لأطفال، وبتكامل جهود قيادات الدول مع حملات التطعيم الفعالة، وبدعم من شركاء مثل دولة الإمارات العربية المتحدة يمكننا التغلب على ما تبقى من تحديات، والتأكد من أن أي طفل لن يعاني هذا المرض المدمر مرة أخرى».

وقال محمد المبارك رئيس مؤسسة «اميج نيشن» خلال الحفل «الإمارات قامت بدور رائع في قيادة جهود مكافحة شلل الأطفال في باكستان، ونحن سعداء لأن الفيلم الوثائقي الذي عرضنا مقتطفات منه هنا قادر على دعم القضية من خلال رفع درجة الوعي بالحملة المستمرة لاستئصال هذا المرض».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض