• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

طلب سائق خاص لشارون يُثير غضباً في الكنيست

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2007

القدس المحتلة- رويترز: أدى طلب الحكومة من البرلمان الموافقة على اعتماد اموال لتوفير خدمات سائق خاص لأرييل شارون الذي يرقد في غيبوبة، الى رد فعل متشكك من المشرعين يوم الثلاثاء.وبوصفه رئيسا سابقا للوزراء في اسرائيل فان من حقه ان يكون لديه مكتب فيه عاملون بتمويل من الدولة وصوتت اللجنة المالية في البرلمان على تخصيص مبلغ 1,5 مليون شيقل(357 الف دولار) لذلك.وقال بيان اصدرته هذه اللجنة البرلمانية، ان اعضاء اللجنة انتقدوا تضمين وزارة المالية راتب سائق خاص لشارون في الميزانية المفصلة لهيئة المكتب.

ومن حق رؤساء الوزارات السابقين في اسرائيل ان تدفع الحكومة رواتب سائقين لهم، لكن شارون يرقد في غيبوبة منذ اصابته بجلطة شديدة في يناير كانون الثاني 2006

واتهمت اللجنة في البيان الوزارة ''بعدم الادراك'' وقالت انها وافقت على المبلغ بعد حذف الاشارة المتعلقة بالسائق الخاص.

ويرقد شارون الذي بلغ التاسعة والسبعين أمس الاول الثلاثاء في مستشفى قرب تل ابيب.ويقول الاطباء انهم لا يتوقعون ان يتعافى.وقد خصصت الحكومة بالفعل، اموالا للرعاية الصحية لشارون.