• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

أسهم أبوظبي تواصل مشوار الانتعاش

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 فبراير 2007

دفعت طلبات شراء مؤسسية مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو مزيد من الارتفاع في الوقت الذي تغلبت فيه العديد من الأسهم على موجات جني الأرباح لتواصل مشوار الانتعاش.

وفي ظاهرة قل حدوثها منذ أشهر، وصل سعر سهم إحدى الشركات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية إلى الحد الأعلى المسموح به للارتفاع يوميا ''ليميت آب''، إذ ارتفع سهم آبار إلى 2،5 درهم وأغلق على 2،41 درهم فيما قادت الشركات العقارية التداول فوق حاجز 700 مليون درهم.

وقال المحلل المالي نبيل فرحات، الرئيس التنفيذي لشركة الفجر للأوراق المالية: إن أداء سوق أبوظبي للأوراق المالية كان جيدا، مشيراً إلى وجود طلبات شراء مؤسسية لاعتقاد الكثيرين من مدراء المحافظ بتنافسية أسعار العديد من أسهم الشركات في سوق أبوظبي وجدوى التوزيعات المعلنة، إضافة إلى ترقب تغيرات أساسية تتعلق بأداء أسهم هذه الشركات.

وأكد فرحات أن أداء السوق في الآونة الأخيرة يؤكد أن مخاطر البقاء خارج السوق أصبحت أكثر من مخاطر الاستثمار في أسواق المال المحلية.

من جانبه، قال المحلل المالي أحمد عبد الرحمن من شركة ''أمانة كابيتال'': إن مؤشر سوق أبوظبى واصل أداءه الجيد حيث واصل الارتفاع مع استمرار ارتفاع أحجام التعاملات.

وأضاف: سجل المؤشر ارتفاعا متواصلا منذ بداية الجلسة حيث سجل أدنى مستوى عند 3057,11 نقطة مرتفعا إلى 3084,88 نقطة وتألق عند 3080,49 نقطة ليقترب من نقطة مقاومته الأولى عند 3090 نقطة والتي من المتوقع أن يتخطاها في جلسة اليوم (الأربعاء). وأوضح أن الارتفاع أدى إلى زيادة رأس المال السوقي لشركات سوق أبوظبي المدرجة على مؤشر سوق الإمارات الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع بملياري درهم.

وارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس بنسبة 0,75% ليصل إلى 3080,49 نقطة من خلال تداول نحو 236,2 مليون سهم نفذت عبر 5047 صفقة بقيمة بلغت نحو 717,2 مليون درهم.وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 43 شركة من أصل 62 شركة مدرجة في السوقن حيث حققت أسعار أسهم 17 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 18 شركة واستقرت أسعار أسهم 8 شركات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال