• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

الصين أكبر مصادر القلق بما يزيد على 5 تريليونات دولار

فيض «القروض السيئة» يقتل النمو العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 مارس 2016

ترجمة: حسونة الطيب

يخفي ظاهر النظام المالي العالمي، مشكلة يقدر حجمها بتريليونات الدولارات، ربما تقف عثرة أمام نمو اقتصادات الدول المتقدمة لسنوات عدة مقبلة. وتتمثل المشكلة في كم هائل من القروض، يعاني العديد من الشركات والأفراد حول العالم في الإيفاء بها. وظلت القروض المتعثرة، تشكل عبئاً ثقيلاً على كاهل الاقتصاد العالمي منذ الأزمة المالية في 2008، بيد أن المخاطر الناجمة عن فيض القروض السيئة، بدأت في التصاعد خلال الأشهر القليلة الماضية.

وفي غضون ذلك، تعتبر الصين أكبر مصادر القلق، حيث يقدر بعض المحللين، قروضها المتعثرة بما يزيد على 5 تريليونات دولار، ما يساوي نصف العائد الاقتصادي السنوي للبلاد.

وتشير الأرقام الرسمية، لإحجام البنوك الصينية في ديسمبر الماضي عن تقديم القروض، الخطوة التي إذا استمرت، ربما تزيد من معاناة ثاني أكبر اقتصاد في العالم بعد أميركا، ومن ثم تلقي بآثارها على العديد من الدول التي ظلت تعتمد في نموها على الصين منذ سنوات عدة.

والصين ليست الوحيدة، إذ حيثما أطلقت الدول أو البنوك المركزية العنان لسياسات التحفيز خلال السنوات القليلة الماضية، تبع ذلك بروز موجة من القروض المتعثرة. وفي أميركا انخفضت نسبة العجز عن سداد الرهن العقاري، بعد شهور عدة في أعقاب أخر حقبة ركود عقاري في البلاد، في حين عانت الشركات العاملة في النفط الصخري، من سداد القروض الميسرة التي حصلت عليها للاستفادة من طفرة القطاع الصخري.

وفي أوروبا، يقدر المحللون القروض السيئة في القارة بما يزيد على تريليون دولار، حيث ما زالت البنوك الأوروبية الكبيرة مثقلة بالقروض المتعثرة، ما صعب مهمة صانعي القرار لإصلاح اقتصاد القارة المتردي. وأعلنت إيطاليا على سبيل المثال، عن خطة ترمي إلى تنظيف القطاع المصرفي من القروض السيئة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا