• السبت 09 جمادى الأولى 1436هـ - 28 فبراير 2015م

ناصر الظاهري

  • كاتب عمود يومي في جريدة الإتحاد بعنوان ( العمود الثامن )
  • عمل في الحقل الإعلامي والصحفي أقام عدة معارض وشارك في العديد من المؤتمرات الثقافية والإعلامية في مختلف دول العالم و نال عدة جوائز من أكثر من بلد
  • من مؤلفاته : عندما تدفن النخيل، خطوة للحياة .. خطوتان للموت، ( أصواتهم ) كتاب عن القصاصين في الخليج،( أصواتهن ) عن القصاصات في الخليج، العين المصورة وترجمت بعض قصصه الى الانكليزية، الروسية، الفرنسية والإسبانية والهندية .
  • تخرج من جامعة الإمارات تخصص إعلام / أدب فرنسي والدراسات العليا من معهد الصحافة الفرنسية جامعة السوربون باريس .
ناصر الظاهري
 28-02-2015 

لولا.. والكسل!

لا شيء مثل الكسل يعطل حياتنا، ويعطل تمتعنا بالحدود القصوى من الأشياء الجميلة فيها، بل إنه مرات كثيرة يكون حائلاً دون بلوغنا مرادنا أو بعض حقوقنا، ومرات يمنعنا من التجديد، والبدء
 27-02-2015 

تذكرة.. وحقيبة سفر

يقف الإنسان أحياناً مندهشاً من واقع بعض مدننا العربية، وهي تغرق في بحر من القذارة، وعدم الاكتراث بالصحة العامة، وكأنه منطق جماعي تعارف عليه الناس، وغدا مع الوقت طابعا يسم هذه
 26-02-2015 

خميسيات

امرأتان إن ظهرتا على الشاشة أفرحتا قلبي، وأمتعتاني بأدائهما الساحر، وحضورهما البهي، «ميريل ستريب» و«جوليان مور»، حتى أنني أشعر مرات بأنهما متشابهتان في كثير من الأمور، حتى الجمال الخمسيني الذي لا
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 25-02-2015 

تداعيات سنيّة!

- رغم أن عيادات أطباء الأسنان أصبحت مثل معارض السيارات، تبرق وتلق، إلا أن شيئاً واحداً، وقديماً، ظل يسحبه أطباء الأسنان معهم من عيادة إلى عيادة، تلك الآلة المزمجرة، حفّارة
 24-02-2015 

العنف الصغير!

هناك كم من العنف «الصغير» في بعض النفوس تجاه الأشياء الجميلة في الحياة، البعض لا يمكن أن يرى شيئاً نظيفاً أو جديداً إلا ويسمح ليديه أن تغيّر معالمه لمصلحة الشر
 23-02-2015 

آيدكس.. أيقونة نجاح

كثيرة هي الأحلام التي تحققت على أرض الإمارات، فالحلم والحقيقة هنا صنوان، وتوأمان، ووجهان لعملة واحدة، وعندما نقطع المسافة بينهما، فليس سلاحنا التمني، بل العمل والجهد الدؤوب، والمثابرة، والتخطيط والوعي، والتنفيذ
 22-02-2015 

متفرقات الأحد

* أن ترى شيئاً من ماض جميل يتراءى قدامك رأي العين، ماثلاً تستحضر النفس كيفما هو كان، وفي حضرة هيبة المكان، ومن كان، أمر مرّ على الفؤاد كبارد الوطر الجميل الذي
 21-02-2015 

تذكرة.. وحقيبة سفر (2)

بيروت: في شتائها الجميل في منزل صخري، كأنه نحت من ضلوع جبل، بتلك المدفأة التي تبعث رائحة احتراق الحطب، وفرقعة الكستناء، دفء الألفة للجلسة المنزلية، وأصدقاء حميميون جاءوا من زوايا متباعدة،
 20-02-2015 

تذكرة .. وحقيبة سفر - 1

لو يتذكر الإنسان لحظات معينة في أماكن معينة، قبض فيها على السعادة التي لا يخطئها القلب، هي لحظات غالية، تتمناها ألا تضيع في عجالة الحياة، وتعب الأيام، وغفلة النفس:-
 19-02-2015 

خميسيات

* بيت شعبي في الظاهرة للمبادلة بأرض استثمارية في الخالدية أو فيللا في البطين، فعلى الراغبين بالمبادلة من السادة «الكراتين» الكرام الاتصال بـ«هلول المجنون»!
* تم انضمام الجراح العالمي «بورد» كندي
 18-02-2015 

ولكنها تدور..

ألقى الداعية «بندر الخبيري» محاضرة علمية، لا فقهية في الشارقة، بدعوة من هيئة الشؤون الإسلامية والأوقاف في إمارة الثقافة والتنوير. وجاءت صادمة للحضور؛ لأنه تحدث عن حقيقة علمية، وهي ثبات الأرض،
 17-02-2015 

طريق الشر لا يؤدي لروما!

قابيل وهابيل.. تلك حكاية قديمة، كان الشاهد عليها غراب، وتكررت في كل الأماكن، وكل العصور، ولم يكن العاصم من الوقوع فيها مراراً وتكراراً غير تبحر الإنسان في العلم والمعرفة، وتحضر الإنسان
 16-02-2015 

متفرقات

• شهدت محافظة البيضاء وسط اليمن، أقصر خطبة نهار الجمعة الماضية، حين اعتلى الشيخ «يوسف الحميقاني» المنبر، وألقى خطبته القصيرة جداً، والتي استغرقت أقل من دقيقة واحدة، مخاطباً الحوثيين الذين دخلوا
 15-02-2015 

شحمة الصدر!

بعض الطيور حين تشبع، تربي شحمة في صدرها، وتثقل، لكنها تطير فجأة تاركة صاحبها وتلواحه وعشرته، لكنه طيران الجاهل والمنتفخ هواء، والمتحين ليغنم من فرصة، والمتربص بجاره وأهله من كل غفلة،
 14-02-2015 

حرب.. ولا لزوم للراء!

لأنه يوم الحب نهديه للأوطان حين تتنفس شيئاً صافياً من جهة بحرها، ومن صوب جبالها، أو أطراف صحاريها، هواء جديداً، ومختلفاً، يعطي للحياة ألقاً من فرح يدوم.
لأنه يوم الحب نتذكر
صفحة 1 من 24  

هل ستؤدي ضغوط المجتمع الدولي إلى إفشال الإنقلاب الحوثي؟

نعم
لا
لا أدري