• الأحـد 22 شعبان 1437هـ - 29 مايو 2016م

ناصر الظاهري

  • كاتب عمود يومي في جريدة الإتحاد بعنوان ( العمود الثامن )
  • عمل في الحقل الإعلامي والصحفي أقام عدة معارض وشارك في العديد من المؤتمرات الثقافية والإعلامية في مختلف دول العالم و نال عدة جوائز من أكثر من بلد
  • من مؤلفاته : عندما تدفن النخيل، خطوة للحياة .. خطوتان للموت، ( أصواتهم ) كتاب عن القصاصين في الخليج،( أصواتهن ) عن القصاصات في الخليج، العين المصورة وترجمت بعض قصصه الى الانكليزية، الروسية، الفرنسية والإسبانية والهندية .
  • تخرج من جامعة الإمارات تخصص إعلام / أدب فرنسي والدراسات العليا من معهد الصحافة الفرنسية جامعة السوربون باريس .
ناصر الظاهري
 29-05-2016 

متفرقات الأحد

* من الأفلام العربية الجميلة والممتعة، والتي لا تزال تعرض، ولا خسارة فيها المال، ولا هي مضيعة للوقت، مثل بقية الأفلام العربية التي ينتابك الشك، والإحساس بالاستخفاف، فتقدم رجلاً تجاهها، لكن
 28-05-2016 

قفازات مخملية

اختلف لصوص العصر الجديد، فلا عادوا يتختلون في الظلام، ولا منظرهم يوحي بتربية الشوارع، وعلامات ظاهرة في الوجه، من ضربة سكين أو بَشّطَة موس، ولا يكون جيبك أو خزانتك هي هدفهم،
 27-05-2016 

تذكرة.. وحقيبة سفر

جميلة هي الأماكن التي تشاهدها في زمنين أو عصرين أو حقبتين سياسيتين مختلفتين، أحياناً قد يكون المرء محظوظاً بهذه المشاهدة الثنائية، وأحياناً تكون قاسية المفارقة، خاصة حينما يتعلق الأمر بالإنسان وكرامة
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 26-05-2016 

خميسيات

* يا إخوان.. شو قصة الطرابيش الطايحة؟ عند باب البريد المركزي تلقى طربوشة نائمة على طرف الدرج، على أرضيات «المول» اللامعة تصادفك طربوشة وحيدة، ولى صاحبها مسرعا، ولم يعقب، بجانب باب
 25-05-2016 

في مرمى نيران الإعلام

اليوم الكوارث ترى كبيرة، وموجعة، وملونة، وتتداول على نطاق واسع في أرجاء الأرض، بفضل نيران الإعلام الصديقة، وغير الصديقة، في عالمنا اليوم الحروب ترى بدمائها الساخنة، وتلك الأفلام السينمائية بكاميرا المحاربين
 24-05-2016 

جدلية اليد العليا والسفلى

في المرات النادرة جداً التي أراجع فيها البلدية مجبوراً، لكي أوثق معاملة، لا أدري ما دخل البلدية فيها، أو أمر بالخطأ تفادياً لزحام في الشارع العام، كنت أرى أكثر المراجعين لها،
 23-05-2016 

غاب الدرويش.. تسبقه عصاه

ماذا حصل للناس؟ في ظل أيام معدودات، وسنوات محسوبات، تغير حال الكثير الطيب، ولحق بحال القليل السيئ، ماذا جدّ على الناس؟ انحازوا للجانب المظلم من النفس، وتركوا الجانب المسفر، والمضيء منها،
 22-05-2016 

متفرقات الأحد

- الخبر الذي فجرّه وزير الإعلام البحريني «علي الرميحي» أن بلاده كانت في مرمى قصف 40 قناة فضائية مملوكة أو ممولة من إيران، كانت مهمتها التضليل والتشويه الممنهج لإثارة الفتنة الطائفية،
 21-05-2016 

تذكرة.. وحقيبة سفر (2)

من مثقلات الأمور على النفس، التزاحم على «بوفيه» شبه بارد، والذي لا يتغير كثيراً، أو التسابق مع أولئك الشغوفين بالصورة الملونة، على الطاولة الأمامية، حيث لمعة «فلاشات» المصورين، وتصدر صفحة في
 20-05-2016 

تذكرة.. وحقيبة سفر (1)

ذات مرة.. كنت مدعواً إلى المغرب كمشارك في جلسة ثقافية في اليوم الثالث من افتتاح مهرجان أصيلة، فحرصت كعادتي التي أحبها، ولا أريد أن أتخلى عنها، على عدم إرباك المضيف بسيارة
 19-05-2016 

خميسيات

الأشياء الصغيرة المزعجة، الموترة، تصادفنا ربما بشكل يومي، وتضجرنا مثل وخزة رأس الدبوس، ولا نملك تجاهها إلا التأفف والضيق بصمت:
- حبة الفستق المغلقة مثلاً، هي دائماً مسألة مزعجة، فلا
 18-05-2016 

مروريات

- تظل محترماً الطريق، واقفاً عند فتحة الدخول، منتظراً تلك السيارة القادمة من بعيد، ولها أولوية السير من اليسار، بحيث لا تريد أن تنزلق قبله، وتفضل الانتظار دقيقة، من أجل سلامة
 17-05-2016 

أفراد كالجمع

علينا ألا نقلل من شأن الأفراد في خلق التميز، وصنع الفرق، فكثير من الأمم قادها أفراد، إما نحو التحضر والرقي، وبناء الدولة والمجتمع السويّ، وإما نحو الهلاك، وصنع الفراغ، وتحطيم الأوطان،
 16-05-2016 

المتنبي.. وحروب الرِدّة

«النمرود» في الزمن الحديث ولى، بسبب مستجدات الحياة، وظروف التطور في العصر الجديد، فغابت إمبراطوريات الاستبداد، وغاب القصير الدجال الذي يريد من العالم أن يكونوا خدماً له ولعرقه الآري، غاب التسلط،
 15-05-2016 

إعلام المطابخ

علينا أن نقرّ أن الفوضى في سوق الإعلام، وتدهور حاله، وحال القيمين عليه، ودخوله في منزلق تاريخي خطير، يجعل المهنة وشرفها في خطر حقيقي، وهذه الحال ليست موجودة في أميركا، ولا
صفحة 1 من 34  

مشاورات الكويت الخاصة بالحرب في اليمن هل تكون؟

بداية نهاية الحرب
فرصة أخيرة لـ"الحوثيين"
خطوة نحو وضع حد لمعاناة اليمنيين