صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

وصل 2007 وأهلي 2006

** إنحاز المربع الذهبي لكأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم لفرسان الأهلي وفهود الوصل حيث منحهم بطاقتي التأهل لـ النهائي الحلم الذي يقام يوم 14 ابريل المقبل باستاد مدينة زايد الرياضية· ** وكافأت مباراتا نصف النهائي الفرسان و الامبراطور عندما وضعت الأهلي بطل دوري 2006 مع الوصل بطل دوري وكأس 2007 وجهاً لوجه سعياً للفوز بأول ألقاب ·2008 ** وأعاد الفهود في مباراتهم مع الشارقة ذكريات تألقهم في موسم 2006-2007 عندما نالوا نجومية الموسم وتوجوه بثنائية رائعة أعادت الفهود إلى واجهة الكرة الإماراتية مرة أخرى، وبدا الفريق الوصلاوي وهو يمطر مرمى فريق الشارقة برباعية، في كامل جاهزيته وحيويته التي استمدها من جماهيره العاشقة للون الأصفر والتي أثبتت وفاءها وإخلاصها الشديدين لفريقها مهما كان موقعه في المسابقات المحلية· ** أما الفريق الأهلاوي فقد أبلى بلاءً حسناً أمام جاره فريق الشباب وكسبه بثلاثية تمهد لمواجهة أخرى لا تقل سخونة بعد أربعة أيام فقط في مسابقة الدوري، وبذلك حرم الأهلي فريق الجوارح من تحقيق حلم الفوز بالثنائية، ولم يعد أمام فريق الشباب سوى المنافسة على بطولة الدوري التي يتصدرها حتى الآن· ** وبرغم أن الحديث عمن يمكنه أن يكسب لقب كأس 2008 يبدو سابقاً لأوانه إلا أن الحوار بين الأحمر والأصفر يوحي دائماً بأننا على موعد مع مواجهة من الوزن الثقيل، ومهما كانت النتيجة فإن كلا الفريقين نالا شرفاً كبيراً بالمنافسة على أغلى الكؤوس حتى صافرة النهاية· ** وسيكون فوز أحدهما باللقب الغالي عن جدارة·· وليس مجرد كذبة ابريل · ***** ** لغز الفريق الشرقاوي ازداد تعقيداً بعد أن سقط الملك مجدداً برباعية للمرة الثانية خلال أيام معدودة، فبعد الخسارة أمام الجزيرة في الدوري بالأربعة، انهزم أمام الوصل في الكأس بالأربعة وهي نتائج لا تليق على الاطلاق بمكانة الفريق الشرقاوي، وما بين تخبط مدربه فاندرليم وتراجع مستوى عدد كبير من اللاعبين، ودَّع الفريق الشرقاوي بطولته المفضلة دون أن يحقق حلم الوصول إلى النهائي· ** وبعد الخسارة بالأربعة أمام الجزيرة قلت بالحرف الواحد إنه من الخطأ أن يفقد الفريق الشرقاوي التركيز في الدوري لانشغاله بالكأس، وإن عدم التركيز في الدوري يمكن أن يتواصل في أي مسابقة أخرى، وهو ما حدث بالفعل، ليودع الفريق مسابقات 2008 بخفي حنين! ***** ** ما بين الهولندي بونفرير مدرب الوحدة السابق و الهولندي فاندرليم مدرب الشارقة·· والهولندي كرول مدرب الزمالك·· خيط رفيع· ** ولا تعليق!

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء