صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

درة ثقافية

أزاح الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مؤخرا الستار عن مجسمات صروح للفنون والثقافة في المنطقة الثقافية من جزيرة السعديات إيذانا بمرحلة جديدة من مراحل التحولات التي تشهدها عاصمتنا الحبيبة، وتعزز موقعها كوجهة ثقافية ليست إقليمية فحسب وإنما عالمية أيضا· وقد أزاح سموه الستار عن مجسمات لتصاميم متحف جوجنهايم أبوظبي للفن المعاصر، والمتحف البحري ومتحف الفنون الكلاسيكية ودار المسارح والفنون· والى جانب هذه المتاحف الثلاثة ومركز الفنون، سيقام متحف الشيخ زايد الوطني تكريما لذكر القائد المؤسس طيب الله ثراه، والذي سيخصص لإحياء تاريخ وتراث الامارات· وقد اسند وضع هذه التصاميم لمصممين عالميين كنا نسمع بهم مع كل مشروع عملاق يبزغ في هذه البقعة أو تلك من بقاع الكرة الأرضية· وذات مرة كنت في فيينا حاضرة النمسا وموطن'' ليالي الأنس''، واذا بي أشاهد صور المهندسة زهى حديد في كل مناطق المدينة،ودفعني الفضول للتساؤل عن سر الاحتفاء بها، فعرفت من مرافقي ان القوم يحتفون بها تقديرا لإسهامها في وضع تصميم معلم من معالم الثقافة والفن فيها، وهاهي اليوم معنا تضع تصميم دار المسارح والفنون في السعديات، الى جانب بقية نجوم العمارة في عصرنا الحديث من أمثال فرانك جيري وآندو و نوفيل الذين وضعوا تصاميم بقية صروح الفن والثقافة في السعديات· إن المشروعات الثقافية العملاقة التي غدت أبوظبي على موعد معها، تجعل من ''دانة الدنيا'' درة تتوهج إبداعا وألقا، وتضيف عنصرا مكملا لباقي عناصر النهضة الكبيرة التي تشهدها البلاد· وتجسد نظرة القيادة الرشيدة نحو تلبية الاحتياجات المادية والروحية للانسان على أرض هذا الوطن الغالي، وتعزز فيه قيم التواصل الحضاري مع ثقافات وحضارات بقية المجتمعات الانسانية· فهنيئا للوطن بهذه الدرر·

الكاتب

أرشيف الكاتب

"أيقونة باريس"

قبل 23 ساعة

بهجة وطن

قبل يومين

مع الأمطار

قبل 3 أيام

«معايير عالمية»

قبل 6 أيام

سحق الأفاعي

قبل أسبوع

مبادرة «أدنوك»

قبل أسبوع

أغلى نغمة

قبل أسبوع
كتاب وآراء