صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

صباح الخير يا إمارات

تعادل·· وخسارة!
جولة سلبية بكل المقاييس لسفيري الكرة الإماراتية في دوري أبطال آسيا، حيث جاء تعادل الأهلي مع الكويت 3/3 بمثابة الخسارة للفرقة الحمراء لاسيما بعد فوز السد على نيفتشي الأوزبكي وصعوده الى النقطة التاسعة مقابل 4 نقاط فقط للأهلي مما يضاعف من صعوبة المهمة الحمراء، حيث بات مصيره في أيدي الآخرين، فلابد للأهلي من الفوز بالنقاط الست المقبلة على أن يتعثر السد أمام الكويت!
وجاءت خسارة العين أمام الشباب السعودي في المجموعة الثانية لترسم بقية ملامح المشاركة السلبية في الجولة الرابعة، حيث اختلطت أوراق المجموعة بتصدر سبهان الإيراني برصيد 8 نقاط واقتسام الشباب المركز الثاني مع العين برصيد 7 نقاط مما يضع الجولتين المقبلتين فوق صفيح ساخن قبل تحديد الفريق الذي سيمثل المجموعة في ربع النهائي، وإن كانت فرصة العين لا تزال قوية في انتزاع بطاقة التأهل، حيث سيلعب في الجولة الخامسة مع الوحدة السوري الذي خسر كل مبارياته حتى الآن قبل أن يستضيف سبهان الإيراني بالقطارة، ومعنى ذلك أن العين ليس أمامه سوى الفوز بالست نقاط المقبلة ليستفيد من صدام الشباب مع سبهان في ايران·
الأخطاء الدفاعية كانت وراء أهداف الكويت في مرمى الأهلي·· وهدف الشباب في مرمى العين!
الحكم الكويتي قاسم شعبان تغاضى عن احتساب ركلة جزاء واضحة وضوح الشمس لفريق العين قبل نهاية المباراة بدقائق معدودة عندما أعاق حارس الشباب مهاجم العين ايدلسون·· وعدم احتساب هذه الركلة صدم العين في فرحة التعادل الذي كان يستحقه بكل تأكيد·
التلاحم الجماهيري وراء الأهلي في مباراته مع الكويت كان أبرز إيجابيات المباراة، وزحف الجمهور العيناوي خلف فريقه في الرياض جعل الأهازيج العيناوية الأعلى صوتاً في استاد الملك فهد·
الفارق بين موقف الأهلي·· وموقف العين، ان الفريق العيناوي يملك مقدراته بيده، بينما يحتاج الفريق الأهلاوي الى مساعدة نفسه·· ومساعدة الآخرين حتى يحقق أمل التأهل لربع النهائي·
وحظاً أوفر في الجولات المقبلة إن شاء الله·

الكاتب

أرشيف الكاتب

القمم الثلاث

قبل أسبوعين

عظيمة يا مصر

قبل 3 أسابيع

أفريكانو

قبل شهر

موعد مع المجد

قبل شهر

تاج الملك

قبل شهرين
كتاب وآراء