يكتسب التصريح الذي أدلى به سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان لـ الاتحاد الرياضي أهمية بالغة، كونه يصدر عن رئيس الجمعية العمومية لكرة الإمارات ولأن التصريح يتناول قضية شائكة تشغل بال الساحة الكروية بعد تجنيس اللاعب الجزراوي إبراهيما دياكيه· وجاء التصريح المناسب في التوقيت المناسب ليضع كثيراً من النقاط على كثير من الحروف ومن بينها: أولاً: آن تجنيس اللاعبين الذين من شأنهم دعم مسيرة المنتخب الوطني ليس في حاجة الى قرار من الجمعية العمومية لكرة الإمارات طالما أنه يحظى بموافقة ودعم وتأييد كل المسؤولين بالدولة، على اعتبار أن ملف التجنيس يتجاوز الحدود الرياضية ولابد من قرار سياسي بتطبيقه بما يتماشى مع المصلحة العامة· ثانياً: أن من حق الأندية، بلا استثناء، أن تجنس اللاعبين الذين بإمكانهم خدمة المنتخب الوطني، ومنها ألا يكون اللاعب قد سبق أن مثل منتخب بلاده وأن يلعب في دوري الإمارات لمدة موسمين وأن يكون لديه من الإمكانات الفنية ما يؤهله للعب للمنتخب الوطني لعدة سنوات· ثالثاً أن إجراء مزاد لبيع اللاعب لمن يدفع أكثر يوفر أكبر قدر من الشفافية ويحقق العدالة الكاملة بين الأندية ويجسد حقيقة أن النادي الذي ينجح في تجنيس أحد لاعبيه لا يهدف لتحقيق مصلحة خاصة قدر سعيه لخدمة كرة الإمارات بوجه عام· رابعاً: التأكيد على أن كرة الإمارات يجب أن تتعامل مع كل قضاياها الحيوية باحترافية كاملة، بعيداً عن سوء التأويل والمواقف السلبية هو السبيل لأن تخطو كرة الإمارات الى الأمام حتى لا تجد نفسها في وادٍ والآخرون في وادٍ آخر· لقد أزال سمو الشيخ عبدالله بهذا التصريح المخاوف من نفوس العديد من الأندية التي طالب بعضها بأن يكون التجنيس حق للجميع، وليس حكراً على أندية بعينها، وجاءت دعوة سموه لتفتح آفاقاً جديدة في هذه القضية الشائكة، التي كان الكثيرون يتحسسون من مجرد الاقتراب منها، وسيكون تجنيس دياكيه خطوة في سبيل تحريك المياه الراكدة ويكفي أن يوسف السركال رئيس اتحاد الكرة أكد أن الاتحاد سيخاطب الهيئة لوضع معايير التجنيس الكروي في المرحلة المقبلة· كما كان متوقعاً عاد المواطن إبراهيما دياكيه الى قواعده سالماً، لاعباً في صفوف الجزيرة، بعد أن ساهم دخول العين في آخر لحظة في إجراء أول مزاد من نوعه في كرة الإمارات، وكسبه الجزيرة مقابل 6 ملايين درهم، وهو ما يعني احتفاظ عبدالرزاق إبراهيم لاعب الأهلي والوحدة السابق بلقب أغلى لاعب مواطن في تاريخ كرة الإمارات عندما انتقل من الأهلي الى الوحدة مقابل ما يعادل 7 ملايين درهم· وأهلاً بإبراهيما دياكيه ضمن تشكيلة الأبيض الجزراوي، والأبيض الإماراتي·