صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

صباح الخير يا إمارات

الزعيم والمارد والمهمة الآسيوية
يستأنف فريقا العين والأهلي سفيرا الإمارات المعتمدان في دوري أبطال آسيا مشوارهما بالبطولة اليوم، حيث لقاء العين مع الشباب بطل السعودية في القطارة، ومباراة الأهلي مع نادي الكويت هناك في العاصمة الكويتية وذلك في نهاية مرحلة الذهاب للدور الأول·
ولأن البطولة لا تعترف سوى بأصحاب المركز الأول في المجموعات السبع، فإنه من الضرورة بإمكان أن يصل الفريق العيناوي اليوم الى النقطة السابعة ليعزز موقفه في صدارة المجموعة، بينما الفريق الأهلاوي مطالب بالوصول الى النقطة السادسة واستثمار الفوز الكبير على فريق نيفيتشي الأوزبكي، وتعويضا عن خسارة البداية أمام السد القطري·
ويدرك العيناويون الذين يدخلون مباراة اليوم بتشكيلة شبه كاملة بعودة سانجو وسلطان راشد وفهد علي وعبدالله علي أن فريق نادي الشباب حامل لقب بطولة الدوري السعودي لا يستهان به، خاصة أنه يلعب مباراة اليوم بنفس رصيد العين· حيث تعادل أيضاً مع أصفهان وفاز على الوحدة السوري ويحدوه أمل العودة من القطارة بنتيجة ايجابية، لذا يجب على الفريق العيناوي ألا يفوت فرصة اقامة المباراة على أرضه وبين جماهيره، وكذلك حالة الانسجام التي بدا عليها البرازيلي أديلسون مؤخراً مع بقية عناصر الفريق، لاستئناف انتصاراته في البطولة·
كما أن الفريق الأهلاوي الذي خاض تجربة آسيوية مهمة في الموسم قبل الماضي فإنه يدرك أن أي نتيجة ايجابية خارج ملعبه يمكن أن تعينه في مشواره الآسيوي لاسيما انه سيستضيف في الدور الثاني على ملعبه فريقي السد والكويت ولن يلعب خارج ملعبه إلا مع فريق نيفيتشي الأوزبكي·
مع تمنياتنا بكل التوفيق للزعيم والمارد في الامتحان الآسيوي·
في اتصال هاتفي، أثنى الأخ يوسف حسين الهلاوي رئيس لجنة المسابقات على الاقتراح الذي قدمناه في زاوية الأمس بضرورة تقديم منحة للفرق الأربعة الصاعدة للمربع الذهبي لأندية الدرجة الثانية بحيث يحصل الفريق الأول بالمرحلة الأولى على اربع نقاط مقابل ثلاث للفريق الثاني ونقطتين للفريق الثالث ونقطة واحدة للفريق الرابع، ووعد بأن تضع لجنة المسابقات هذا الاقتراح في الاعتبار وهي تدرس الملفات الخاصة بالموسم الجديد·
*****
لفتة انسانية رائعة من الشيخ مايد بن محمد بن راشد نائب رئيس نادي الوصل عندما قرر شراء منزل في الجزيرة الحمراء لأسرة فقيد الكرة الإماراتية علي حسن مالوه رحمه الله وأدخله فسيح جناته·
*****
تصريحات برونو ميتسو لبرنامج المدير الفني لا تنفي ولا تؤكد الانباء التي ترددت حول مفاوضات اتحاد الكرة·
ومع ذلك فإن عدم الاجابة على هذا السؤال يعني الكثير·· وقديما قالوا السكوت علامة الرضا!

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء