بكل الحب والامتنان تلقى أولياء الامور والتربويون ومختلف شرائح المجتمع قرار الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم بإعفاء جميع طلبة المدارس النموذجية في إمارة أبوظبي من كافة الرسوم الدراسية، بعد تحمل المجلس التكلفة الكاملة لإدارة وتطوير هذه المدارس· ويجيئ هذا القرار تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حاكم أبوظبي 'حفظه الله' بمكافأة المتميزين وتحفيزهم على الاستمرار في التفوق والإبداع في التحصيل العلمي ، وتخفيفاً عن أولياء الأمور الأعباء من أجل توفير البيئة الأسرية المناسبة ، ولتشجيع أبنائهم على الاستفادة من الفرص التي تتيحها الدولة للنهل من العلوم ومواصلة مختلف مراحل الدراسة بكل جد ومثابرة·
كما جاء قرار ولي عهد أبوظبي تأكيداً للرؤى الاستراتيجية التي وضعها سموه للمجلس للوصول الى النقلة المنشودة في العملية التعليمية والتربوية بما يعزز الموارد البشرية واحتياجات مسيرة التنمية في ضوء النهضة الشاملة التي تشهدها الدولة· ويمثل القرار الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة لأبنائها المواطنين، باعتبارهم محور أي عملية تنموية وعماد كل نهضة للأوطان·
ومنذ اللحظات الأولى لإعلان القرار لم تنقطع الاتصالات و' المسجات' تبارك وتثني على الخطوة التي ستساهم بلاشك في توسيع قاعدة التعليم النموذجي، ويؤدي إلى ارتفاع عدد الطلاب المنتسبين إليه· كما أنه سيفرض تحدياً على الطلاب الراغبين في الانضمام للتعليم النموذجي يدفعهم إلى المزيد من التفوق والتميز لضمان استفادتهم من الرعاية التي توليها الدولة للمتميزين· ولا نملك هنا إلا التعبير عن التقدير والامتنان لأبي خالد على هذا القرار الذي يمهد لصفحة جديدة من التميز ورعاية التفوق والمتفوقين تُخط لمجلس أبوظبي للتعليم في عملية بناء الإنسان ومكافأة التميز·