صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

حياء المستثمر الملدوغ

وكأن المستثمر أضحى يستحي من شراء الأسهم، فهو يدرك أن القيمة بدأت تظهر مجدداً ولكنه لا ينسى اللدغة الموجعة من الأسواق ولم يمض على محنته الوقت الكافي عله ينسى الألم·
لقد رأينا خلال هذا الاسبوع محاولات مليئة باستحياء لإعادة الطالع الإيجابي للأسواق· إن هذه المحاولات لم تكن مقنعة بحد ذاتها ولكنها ربما تكون قد أوضحت لنا القاع الذي بحث عنه المستثمرون جلياً، وربما أعادت مرةً أخرى مشكورة درجةً من التوازن الذي افتقدته الأسواق مؤخرا·
المزيد من الثقة يكسبها المستثمرون إذا ارتأوا نهاية للدوامة السالبة في الأسواق· يقل الاستحياء وتزداد الشجاعة رويداً رويداً، ورغم أننا ربما لم نصل بعد الى المنعطف الحاسم الذي يعيد الطالع الإيجابي للسوق، إلا أننا لم نعد بعد اليوم كما كنا نخاف انهياراً يتلف الصالح والطالح دون تمييز·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء