صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

كما البقية حنظل

لم يدع حنظل قط نبوغه ولم يتصور أنه ممجد بتمثال في مخيلة رواد السوق· فكما البقية حنظل، وكما استثمروا استثمر وكما ربحوا ربح وكما فرحوا فرح· وحتى عندما تدربحت الأسواق كذلك كان حنظل كالبقية· فكما خسروا خسر وكما فزعوا فزع وكما حزنوا حزن·
إن المستثمرين احتفوا بحنظل رغماً عنه في أيام الطفرة والقوا عليه باللائمة أيام الفقر· فقد كان هو في مخيلتهم سبب صعود الأسواق وكان هو كذلك في مخيلتهم سبب هبوطها· اختلقوا من حوله إسطورة إغريقية تراجيدية فقد كان بطلهم وشريرهم في آن واحد· ربما تهدأ العواطف يوماً ما فيصبح المسكين حنظل ذاكرة في صفحات التاريخ المنسية، ومع الوقت كما تخفت الأضواء من على أسواق المال كذلك تخفت من على حنظل·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء