صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

الرجل الوهمي

المشهد الأول: يغادر الرجل الوهمي بيته الأول مشدودا من ثيابه الممزقة إلى مصيره الجديد كرجل أنيق في بلاد بعيدة يتكاثر فيها المال تكاثر النمل على العسل المسكوب وتتفتح فيها بوابات الرزق على اتساع النظر. والرجل الوهمي ما عليه سوى أن يغرف من حفرة الذهب لعدة سنوات ويعود محملا بكنوز تكفي لإشباع قرى بأكملها. المشهد الثاني: تظل والدته المركونة على رفوف الصبر تطحن حبوب الزمن وهي تدير عجلة الأيام بطيئة فيما تكبر قربها شجرة الانتظار وتعشعش فيها طيور الرحيل. وبعد سنين يتساوى عند هذه الأم منظر الغروب مع الشروق وتختلط البدايات والنهايات في دائرة الحنين حيث لا رسائل من البعيد تزف البشارة ولا زاجل يطرق النوافذ في غفلة الأمل. المشهد الثالث: يتسول الرجل الوهمي في مدن الزجاج حافيا. تجلده سياط العمل وتسجنه القوانين والإشارات الحمراء الآلف. حاملا على ظهره صخرة الغربة القاسية وهو يصعد منحدر الحلم حيث الوصول إلى القمة يحتاج إلى معجزات وتدخلات من القدر. وهناك يلتقي بالمرايا المهشمة ويكتشف انه تحول إلى أجزاء وقطع موزعة بين البلدان والأمكنة وانه يحتاج إلى جسارة جيش بأكمله ليعيد لم شتات نفسه من جديد. المشهد الرابع: تتداخل الصور الغريبة في مشهد حالم للرجل الوهمي وامه وقد التقيا قرب نهر ابيض نهاياته في الجفاف، ثم امه تسقط في النهر وهي تبتسم في حالة الوداع الأخير ويقرأ في عينيها محبة الكون كله إلى أن تتلاشى في النور وينقشع صدى أغنياتها الأولى من قلبه الذي تحول إلى حجر مهمل. المشهد الخامس: تتلبد الغيوم السوداء في سماء روحه. الرجل الوهمي وهو يلهث من مدينة الى أخرى بحثا عن الحب، حيث لا يجد في الممرات المزدحمة سوى القلوب المحطمة وهي ترتعش تحت أمطار الضياع. كل امرأة يلتقيها تسبقه وهي تركض للهاوية لكنه يختار أن لا يقفز خلفها. ولن يدرك في نهاية عمره أن الحب هو فعل المخاطرة الألذ في هذا الكون وان الذي يخوض في نهاياته المجنونة عليه ان يكون مستعدا للقاء حتفه. المشهد الاخير: يتحول الرجل الوهمي الى شاعر وهمي يركض على سواحل من ورق، حيث تسيل من جرحه بقايا حبر وتتقافز من رأسه بعض قصائد تقول إحداها: كل الحقيقة وهم الظل ابن الضوء وان تلاشى في الظلام الحياة ترحال مستمر في طين الغموض والعمر كرة تتدحرج في الزوال. akhozam@yahoo.com

الكاتب

أرشيف الكاتب

شرود

قبل 4 أيام

فكرة الحب

قبل أسبوع

جرس القلب

قبل أسبوعين

جسر الكتب

قبل شهرين

نافذة البصيرة

قبل شهرين

أرض الفنون

قبل شهرين

عين الفن

قبل شهرين

عَرقْ النار

قبل 3 أشهر

عبدالغفّار حسين

قبل 3 أشهر
كتاب وآراء