صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

ولد لنا منتخب

اليوم نستطيع أن نقول بالفم “المليان” والصوت العالي، ها نحن نستعيد ذاكرة الأفراح وأيامنا الخوالي، وعندما يضمن منتخبنا الوطني التأهل المبكر إلى الدور نصف النهائي ويخوض مباراته الأخيرة أمام عمان بتشكيلة ضمت وجوهاً جديدة، ومع ذلك يحافظ على نغمة الفوز، فتلك هي الغاية وذلك هو المطلب، واليوم نستطيع أن نقول “ولد لنا منتخب”. حقق منتخبنا العلامة الكاملة، وانتهت مرحلة وبدأت مرحلة، لا يخدعنا فيها ذلك المديح الزائد أو الكلام الصادر من باب المجاملة، ولكن دعونا نعود إلى نقطة الصفر، ولنبدأ الكتابة من أول السطر، وكأن ما مضى وفات لم يكن سوى تقديم وفتح شهية لما هو آت، فما أنجزناه كان الصعب ولكن القادم بلا شك هو الأصعب، والأهم من ذلك أنه مهما كانت النتيجة، حققنا أهم مكسب، فها نحن نقول وكلنا ثقة لقد ولد لنا منتخب. يقدم الأبيض لوحة جميلة في المنامة، فشاهدنا المهارة تمتزج بالروح القتالية، ويقود مدربنا الوطني بل مهندسنا الميداني مهدي علي الكتيبة بحرفية عالية، تفوق فيها على من يطلقون عليهم خبراء في علم اللعبة، وأولئك القادمين من أميركا اللاتينية أو أوربا، فزامر الحي متى ما أوتي الفرصة قادر على أن يطرب، واليوم نقول أصبح لدينا مدرب من أبناء جلدتنا “وولد لنا منتخب”. نحن نعيش حالة جديدة، مختلفة ومميزة وفريدة، كما لو كنا في تفاصيل حلم نرفض أن نصحو منه، لا تهمنا البطولة طالما أننا اتفقنا قبل بدايتها أنها ليست سوى مرحلة، ولكن الأهم أننا بدأنا نطمئن، على أن ما كنا نظنه المعجزة أصبح هو الممكن، فلا مستحيل مع هذا الجيل، وزادت معدلات الفرحة باستعادته حاسية التسجيل، وأتكلم بالطبع عن النجم أحمد خليل. لم تكن مفاجأة أن يتأهل هذا الفريق إلى الدور نصف النهائي بكل جدارة، وليس غريباً أن يتبوأ المركز الأول بفارق كبير ويحتل الصدارة، فهذا الجيل قد يكون الأقل خبرة بين الجميع ولكنه عودنا أنه يحب الفوز بقدر ما يكره الخسارة. لن ننجرف مع تيار النتائج التي حققناها والأحكام المتسرعة، ولنتعامل مع البطولة كما بدأناها ومع كل مباراة بالقطعة، فدعونا نسير على نفس النهج، ندير أحلامنا على مبدأ التدرج، فنحن نكذب على أنفسنا إذا قلنا أننا لا نريد اللقب، ولكن إذا لم يكتبه الله لنا فتأكدوا أننا لن نعتب ومحال أن نغضب، طالما أننا قبل بداية المشاركة حددنا أهدافنا، وطالما ولد لنا منتخب، وليس أي منتخب ولكنه من ذهب. Rashed.alzaabi@admedia.ae

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء