صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

لا جديد!

عصام سالم

فاز الأهلي بلقب الدوري المصري، واحتل الزمالك المركز الثاني، ولا جديد!
وأنهى الأهلي المهمة قبل نهاية المسابقة، بينما حوّل تعادل الزمالك مع الجونة الحلم «الأبيض» إلى «كابوس»، ولا جديد!
واختتم الزمالك الدور الأول متفوقاً على الأهلي بفارق 8 نقاط كاملة، إذ خسر الأهلي 15 نقطة كاملة، بينما فقد الزمالك 7 نقاط فقط، ومع ذلك فاز الأهلي باللقب، بينما انشغل الزمالك بالبكاء على لبن الدوري المسكوب، بعد أن خسر الزمالك في الدور الثاني 20 نقطة مقابل خسارة الأهلي 7 نقاط فقط، ليحصد الأهلي اللقب رقم 41، بينما توقف رصيد الزمالك عند 12 لقباً فقط، ولا جديد!
أثبت أطول دوري في العالم أن تصريحات الأهلي التي وعدت بالفوز بالبطولة حققت طموحات الجماهير الحمراء، برغم كم العقبات والأزمات والحملات التي تعرض لها الأهلي، إدارة وجهازاً فنياً وإدارياً ولاعبين في موسم «بيراميدز»، وكذلك الخسارة المريرة أمام صن داونز الجنوب أفريقي بخماسية نظيفة في دوري أبطال أفريقيا، بعد شهور قليلة من الخسارة أمام الترجي بثلاثية نظيفة في نهائي 2018، ناهيك عن الخروج من كأس زايد للأندية الأبطال على
على يد الوصل.
نجح الأهلي في تدعيم صفوفه في انتقالات الشتاء، بينما لم يحقق الزمالك الاستفادة الكاملة من لاعبيه الأجانب، لاسيما بعد إعارة كاسونجو أفضل مهاجميه، والتعاقد مع المغربي خالد بو الطيب الذي أثبتت التجربة أن عمر السعيد كان أكثر فاعلية منه!
برغم فوز الزمالك بالسوبر المصري السعودي على حساب الهلال، وانتزاعه لقب الكونفدرالية للمرة الأولى في تاريخه، إلا أن صدمة خسارة الدوري كانت كبيرة لدى كل جماهير الزمالك، والتي انتابها شعور بأن البطولة محجوزة للأهلي، حتى لو كان الزمالك متقدماً خلال الموسم بعدد كبير من النقاط، وذات يوم كان الزمالك متفوقاً بـ13 نقطة، واجتمع صالح سليم رئيس الأهلي في ذلك الوقت بلاعبي الفريق، وقال لهم ستكسبون البطولة في نهاية المطاف، لا لأنكم الأفضل، ولكن لأن الزمالك سيهديكم العديد من النقاط، وحدث ما توقعه صالح سليم، وفاز الأهلي باللقب في نهاية المطاف، وما أكثر البطولات التي أهداها الزمالك للأهلي، حتى وصل فارق البطولات إلى 29 بطولة، كما أن عدد الألقاب التي حصدها حسام عاشور كابتن الأهلي بات يوازي عدد بطولات الدوري التي كسبها الزمالك!

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء