صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

كأنهم من كوكب آخر


** أنا وأنت·· لم يكن أحد فينا يملك وهو يتابع ذلك الحفل الذي أقامته ألمانيا بمناسبة إجراء قرعة كأس العالم 2006 سوى الانبهار!
** كأنهم من كوكب آخر·
** لم يكن مشهد إجراء القرعة بما فيه من ترقب وإثارة وتشويق هو فقط الذي استمتع به الناس·· بل كان الحفل من أوله وحتى آخره مثيراً للدهشة بكل فقراته·
** وأكثر ما جذبني تلك التقنية الجديدة البسيطة والمبهرة في آن·· وذلك الفيلم الرائع الذي كان يحكي مسيرة كرة القدم·· وتلك اللقطات الموحية والتي أشعرتنا بأن العالم كله يلعب كرة القدم حتى الطفل الرضيع!
** إن ألمانيا في حفل القرعة قدمت نموذجاً جديداً غير مسبوق يعتمد على الإبداع والإيحاء والبساطة الشديدة والنقلات السريعة والنابضة حتى لا يتسرب الملل الى المشاهدين·
** إننا بالفعل أزاء ما يحدث حولنا عالم متواضع لا يملك سوى المشاهدة والانبهار والتصفيق·
** إن هذا الاحتفال ربما يعنينا في الإمارات بخاصة وان دورة الخليج التي سوف نستضيفها تعتبر من الدورات الكرنفالية والكل يتسابق من أجل تقديم الجديد فيها والمبتكر·· وما فعلته ألمانيا كمضمون يؤكد أن الحكاية ليست في حاجة الى تكاليف باهظة حتى تؤدي عملاً إبداعياً·· فالفكرة المبتكرة والمبسطة وكيفية توصيلها هي الأساس·
** والمؤكد أن الحفلات التقليدية انتهى زمنها وولى·· ومن الآن علينا التفكير في أسلوب آخر نقدم به دورة الخليج القادمة بروح عصرية بلا تعقيدات ولا تكليفات ولا بذخ·
** الفكرة والبساطة والتقنية العالية وتسارع الفقرات هي أهم مكونات الاحتفاليات الجديدة·· وشكراً ألمانيا فلقد استمتعنا·
** أما بخصوص القرعة فقد شاءت الأقدار أن يقع الفريقان العربيان السعودية وتونس في مجموعة واحدة، ليس ذلك فحسب·· بل سيلعبان مع بعضهما البعض أول مباراة لكل منهما·
** بالطبع كنا نتمنى أن تفصل بينهما القرعة على أمل أن نشاهدهما معاً صاعدين الى دور الـ 16 ولكن في وجود إسبانيا وأوكرانيا ربما لا تتوفر فرصة الصعود إلا لفريق عربي واحد·
** إنها مصادفة غريبة حقاً·· فحتى قرعة كأس العالم تلعب ضد العرب!
** ولأن الحديث بالحديث يذكر وطالما أن الحديث عربي فأبناء العروبة سوف يتابعون اليوم تلك المباراة المثيرة التي تجمع الاتحاد السعودي بالأهلي المصري في أول مباراة في كأس العالم للأندية باليابان·
** تلك المباراة شغلت المراقبين والجماهير على مدار الأيام الماضية بسبب اللاعبين البرازيليين الثلاثة التي سجلهم الاتحاد السعودي في قائمته والتي اعترض عليها الأهلي وقدم احتجاجاً الى الاتحاد الدولي من منطلق أن اللاعبين الثلاثة تم تسجيلهم بعد الموعد المحدد، ولحسن حظ الأهلي أن الفيفا وافق على هذا الاحتجاج ورفض تسجيل الثالوث البرازيلي·
** كل ما نتمناه أن تخرج المباراة نظيفة وأن تنتصر فيها الروح الرياضية في المقام الأول·· فالمنافسة الشريفة لا تفسد للود قضية·· وأمنياتنا بالفوز للفريق الذي يستحق الفوز مع نهاية المباراة·
***
** أخيراً تعاقد الأهلي مع المحترف الثاني وهو اللاعب البلغاري مارتن كمبوروف·· وسجل اللاعب ومسيرته تغني عن كل كلام·· فهو هداف بارع·· له هذا الموسم (13) هدفاً مع نهاية الدور الأول في الدوري البلغاري وله في الموسم الماضي (27) هدفاً·
وقد دفع الأهلي حوالى (2) مليون يورو كقيمة إجمالية للعقد لـ (5) سنوات قادمة·
** كل ذلك جميل ولا يتبقى سوى الميدان·
** نتمنى التوفيق للاعب الجديد بعد أن اجتهد الأهلي بما فيه الكفاية للحصول على اللاعب الذي يرضي طموحاته وطموحات جماهيره·
كلمة أخيرة:
عادت بعثة الإمارات من الدوحة وصدرها مزين بـ 22 ميدالية·· كلنا يهنئ وكلنا يطالب بدعم كاف وبرعاية متكاملة لكل نجوم الألعاب الفردية خاصة·· واللجنة الأولمبية تطالب والهيئة أيضاً تطالب·· فمن يا ترى الذي يتصدى·· من يتخذ القرار؟!

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء