صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

نهاية الأسبوع


تجاوزات اللاعبين الذين دأبوا على الحديث فيما لا يعنيهم بانتقاد اتحاد الكرة وسياسة العمل في المنتخبات الوطنية، قضية يتحمل مسؤوليتها أيضا إداريو الأندية الذين لا يقومون بدورهم في رفع معدلات الوعي لدى اللاعبين وتوجيه النصح والإرشاد لهم بالتركيز على مهمتهم الأساسية داخل الملعب·
اليوم وغداً تنشغل دولة الإمارات باستضافة حدثين بحريين كبيرين في آن واحد، حيث تحتضن العاصمة أبوظبي الجولة قبل الختامية لبطولة العالم للفورمولا 1 فيما تستضيف دبي الجولة الختامية لبطولة العالم للزوارق السريعة، حتى أن الألماني رالف فرولينج رئيس الاتحاد الدولي للرياضات البحرية وجد نفسه في حيرة من أمره، فكيف يستطيع أن يحضر المناسبتين في آن واحد!
والسؤال·· لماذا لم يتم التنسيق فيما يتعلق بتوقيت البطولتين بحيث تتاح الفرصة للجماهير لمتابعتهما والاستمتاع بمنافساتهما المثيرة!
أصدر الاتحاد الدولي قراراً بعدم السماح للاعبين المشاركين في نهائيات مونديال ألمانيا 2006 باللعب مع أنديتهم بعد يوم 15 مايو المقبل، مع استثناء وحيد لنهائي دوري أبطال أوروبا الذي يقام يوم 17 مايو·
هذا القرار يعني ان الأندية المشاركة في النسخة الرابعة لدوري أبطال آسيا ستحرم من جهود لاعبيها الدوليين في الجولة الأخيرة للدور الأول، لاسيما تلك الأندية التي يشارك لاعبوها مع منتخباتهم في نهائيات المونديال وهي أندية السعودية وإيران واليابان وكوريا الجنوبية، حيث تقام الجولة الأخيرة ــ وربما كانت جولة حاسمة ــ يوم 17 مايو!
يتردد في الدوحة أن اللاعب الاورجوياني سباستيان سوريا مهاجم نادي قطر، والمهاجم السابق لفريق الغرافة، مرشح بقوة للانضمام لتشكيلة المنتخب القطري حامل لقب دورة الخليج، خاصة إنه لم يسبق له أن لعب لمنتخب بلاده·
وأعتقد أن سباستيان سوريا ليس هو اللاعب الوحيد المرشح لنيل الجنسية القطرية في مرحلة ما قبل خليجي 18·
انتهت المعلومة·
مع الاقتراب من نهاية العام، تتعدد الاستفتاءات لاختيار الأفضل على كل الأصعدة ولكن إذاعة آر آيه آي الايطالية الرسمية خرجت عن المألوف ونظمت استفتاء لاختيار أسوأ لاعب في الدوري الإيطالي هذا الموسم، ولشد ما كانت المفاجأة عندما فاز كريستيان فييرى مهاجم المنتخب الإيطالي بلقب الأسوأ وبفارق كبير من الأصوات عن سانتايجو سولاري لاعب الانتر والذي حصل على المركز الثاني في قائمة الأسوأ·!
تُرى هل يتحمل لاعبونا مثل ذلك الاستفتاء·· ولو فكرت إحدى وسائل الإعلام في تنظيم استفتاء لاختيار أسوأ لاعب في الدوري الإماراتي هذا الموسم، فمن يكون ذلك اللاعب؟

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء