صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

دبابيس

وتستمر مسيرة البناء والخير والعطاء، التي يكمل قيادتها بحكمة ونظرة ثاقبة للأمور، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله ورعاه'، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأنجال زايد الكرام··
في الذكرى الرابعة والثلاثين لقيام دولة الاتحاد، يعيد الأبناء إنعاش ذاكرتهم ليكونوا على موعد مع محطة يستعيد فيها الجميع ذكريات قيام وطن أسسه قائد عربي شهم، وزعيم فذ، خلد التاريخ ذكراه وسيبقى مخلدا إلى الأبد، وشهد القاصي والداني له بالحكمة والأصالة والعبقرية الفذة على تحقيق إرادة شعب أقام كيانا من صحراء مترامية الأطراف، ليس فيه إلا الكلأ وقليل من الماء·· المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد 'طيب الله ثراه'·
وتستمر المسيرة·· 'خليفة الخير والعطاء'، وولي عهده الأمين الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وأنجال زايد الخير 'رحمة الله عليه'، يتابعون ما حققه الوالد 'طيب الله ثراه' وأسكنه فسيح جناته·· وبعد حوالي عام من رحيل القائد، فإن ما تحقق في مسيرة هذا العام، يبرز ناصعا في سجل 'خليفة الخير والعطاء'، ويحكي الكثير من الإنجازات، معبرا بقوة وصلابة عن طموحات لا حدود لها تعيش في فكر وعقل سموه، وعن إنجازات وعطاء وخير وفير، تحقق خلال هذا العمر القصير الذي امتد إلى عام فقط··
وتستمر المسيرة·· ويستمر اتحادنا نورا في عيون القائد، يسير على النهج الذي رسمه لنا المؤسس الراحل، وعملا دؤوبا يكشف به قائد مسيرتنا 'خليفة الخير' عن العروة الوثقى التي تربط بقوة بين قائد المسيرة الحكيم الذي يسعى إلى تحقيق كل الطموحات والآمال، وبين إرادة شعب يعمل بإصرار على قيادة دفة الوطن نحو المجد··
وتستمر المسيرة بقيادة 'خليفة الخير والعطاء'·· وتحت قيادة سموه وولي عهده الأمين وأنجال زايد الكرام، تجاوزت أحلامنا كل الطموحات التي يمكن أن يضعها شعب على كاهل القيادة·· وتحقق لابن الإمارات في ظل دولة الاتحاد، التي يوليها قائد المسيرة، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله ورعاه' كل اهتمام ورعاية، كل أحلامه وطموحاته·· فالإمارات اليوم تشهد تطورا شاملا في كافة المجالات، وتشهد ارتقاء وازدهارا ونموا ورخاء لا يقل عن مثيله في تلك البلاد التي سبقتنا في السير على دروب التقدم والحداثة والرفاهية والاستقرار··
مسيرة الخير والبناء مستمرة تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله ورعاه'·· فهنيئا لنا هذا العطاء الإلهي··

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء