صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

من حديث أهل الدار -2-

لقد تحاشيت ذكر أسماء المستجدات الجديدة، والمسميات المهنية كالمصطلحات الإنجليزية المستخدمة في العسكرية وشركات النفط والبنوك، مركزاً على حديث الناس اليومي، بادئين بالمفردات اليونانية مثل كلمة مَنّ التي جاءت من mina وهو مقياس وزن يساوي أربع جياسات وكلمة نفط، ودراهم من دراخمة، وإبليس ومعناها الكذاب، والبرج، والبلغم، والسماد، والفلس، والقلم، والقفة وتعني الوعاء المصنوع من خوص النخل أو القش، أما لفظة تاوه وهي قطعة من الحديد يخبز فيها أو يحمص فيها البن فأصلها من الهند وفارس، والكلمات الفارسية عديدة منها، تيزاب وهي مركبة من تيز أي النار وآب أي الماء، ترني وهو نوع من الحمضيات، جاء من أترنج أو ترنج أي التجعدات أو الثنايا، وهو شكل يعرف به هذا النوع من الحمضيات، تجوري وهي خزانة يحفظ فيها المال والوثائق من دو جوري، أم جفت وهي بندقية أم ماسورتين، والجفت يعني الزوج، جمبازي ويعني المحتال من جان باز، أي لاعب مخاتل، حوي بمعنى فناء الدار من هوي، ختل بمعنى خدع من كلمة ختلي، وهي مكيدة وخديعة لصيد الطيور، خاشوكة من كلمة كاشق أو خاشيق فارسية وتركية وتعني الملعقة، دريشه أي نافذة أصلها فارسي من دريجة، دوربين أي الناظور المكبر، طماشه وتعني الفرجة أو التسلية من تماشا ذات أصل فارسي وهندي، طربوش وتتكون من كلمتين طر أو سر بمعنى الرأس وبوش بمعنى غطاء، عسو أي المكشه من إسُو، وهي كلمة فارسية قديمة، كرفايه أي سرير من جهاز بايه، أو ذو الأرجل الأربعة، الكوس وهي ريح الجنوب أي كوش وهي فارسية وتعني جهة الجنوب، كشبار أي الوسخ وهي نشارة الخشب، كشته بمعنى نزهة، لوتي أي كذاب جاءت من كلمة لوت أي العريان، نوخذا أي ربان السفينة، مكونة من كلمتين نو وخدا أي بمعنى الإله الجديد، نخي أي الحمص من نوخد، أما كلمة عايدين أي مطهر الجروح فجاءت من الإنجليزية والفرنسية iodine، قنطـــراز تعهـد أو مقاولة من contract، أما الكلمات التي من أصل آرامي مثل سوط، سيف، شرطة، شخل مثل شخل الرز، سوق، طنازة أي السخرية، عربون، شاطر، ناطور، خبيص، زفر أي رائحة السمك، سخام أي فحم، تنور، بطيخ، تبن، قار زفت، سمسار أي مساوم، زبون أي مشتر، ومن الكلمات السريانية راهي أي واسع، شهر، أما الكرسي فهي كلمة صينية، وريال إسبانية تعني الملكي، والبنديرة برتغالية تعني العلم، والكلمات الأفريقية كثيرة كذلك، منها هامور، هوري، ماشوه، الليوا نسبة إلى قبائل اللو، ومن الكلمات الفرعونية أمبو، مويهه، وتعني الماء وهي عادة لغة للأطفال والنساء عندنا، ومن الكلمات الهندية بجلي أي المصباح اليدوي، بانكه وهي المروحة، بالدي وهو وعاء للماء، جوله أي وابور الكاز، جام أي مربى، دوبي أي الكواء، ديد أي الثدي، رسته أي طريق، غتره من كوترا أي غطاء الرأس، ليلام من نيلام أي المزاد العلني وعرف عندنا بالبائع المتجول، نمونه أي شكل، ولايتي بمعنى أصلي أي أجنبي الصناعة وارد الولايات المتحدة، كَمَر، أي حزام، ولومي أي ليمون·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء