صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

مظاهرالتجديد في القصة الإماراتية ( 2 -5 )

إبراهيم مبارك
بعد قيام الدولة عام 1971 أخذت الحياة تتغير بالتدريج واتسع التعليم وتأثرت الحياة الثقافية بهذا التحول الذي أعطى انفراجات أكبر كانت مفقودة في عهد الاحتلال البريطاني · وبانتشار التعليم انتعشت الحياة الثقافية ، والتي ظهرت على شكل أنشطة مختلفة بدأت في المؤسسات الاجتماعية والتعليمية ، من المدرسة الى النادي ، حيث اهتمت هذه المنابر بالثقافة الى جانب الأنشطة الأخرى · وفي الثمانينات توسعت دائرة الثقافة وظهر العديد من الشباب الذين يهتمون بالمجالات الثقافية والفنية ، بل إن الفترة من عام 1980وحتى عام 1990 تعتبر أخصب أعوام الثقافة في الإمارات ، وكان يساند هذا الدعم الحضور الكبير للمثقفين العرب الذين تواجدوا في الإمارات وساهموا في ظهور ثقافة نوعية فاعلة في الساحة الإماراتية، وهذا النشاط بالطبع خرّج العديد من المثقفين الذين تعرفهم الآن ساحة الإمارات ، والجميل أن أجيالا عربية وإماراتية ظهرت في الساحة المحلية ، وقدمت نشاطاً فاعلاً ومؤثراً جداً· فقد خرجت الكثير من الكتابات الجيدة والكثير من المطبوعات والكتب الأدبية، وتقرر تفاعل الجميع في النشاط العربي خارج ساحة الإمارات وازدهرت الصحافة والثقافة والفنون · ولعل خير دليل على هذا الفعل النشاط الذي تطور من عام 1980 وحتى الآن ، ظهور معارض الكتب والمؤتمرات والندوات الثقافية والفنية ، والمعارض التشكيلية ، وايضاً المهرجان السنوي للمسرح عبر أيام الشارقة المسرحية ، ثم مهرجانات السينما في أبوظبي ودبي ، والمؤتمر اللغوي في ظهور كل هذه المناشط والفعاليات الثقافية والفنية هو ظهور في البدء المؤسسات الثقافية والجمعيات ذات النفع العام ومنها اتحاد كتاب وأدباء الإمارات ، الذي سجل للإمارات حضوراً عربياً ودولياً وقدم الإمارات ونشاطها الثقافي خارج حدود الوطن كمؤسسة ترعى الثقافة والمثقفين الى جانب المؤسسات الحكومية · هذا الى جانب الصحف والمجلات والدوريات الاجتماعية والثقافية، واليوم تزخر ساحة الإمارات بالنشاط الثقافي والفني، وصحيح يوجد تراجع في بعض مجالات الكتابة والابداع ولكن المستقبل هو الأمل.

الكاتب

أرشيف الكاتب

شجر الأشخر

قبل 5 أيام

مدار الفضاء

قبل أسبوع

ملتقى الشارقة للسرد

قبل 3 أسابيع

ساحات

قبل شهر

تشابُهْ

قبل شهر

فرح

قبل شهرين

حافة الطريق

قبل شهرين

نجوم لا تأفل

قبل شهرين

الموسيقى حب وفن

قبل شهرين

البعيد.. البعيد..

قبل شهرين
كتاب وآراء