صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

التقنية ·· والرقص

جرى مؤخرا تداول صورة ملصق إعلاني، قيل إنه وزع في كليات التقنية العليا، ويعلن فيه مركز تنمية الأعمال بكليات التقنية للفتيات في أبوظبي عن تنظيم دورات في الرقص الشرقي ابتدائية ومتقدمة، وكذلك تمارين في هذا النوع من الرقص للحوامل، وأيضا دورات في رقصة السلسا الأميركية اللاتينية الشهيرة ورقص موسيقى الريف الأميركية والجاز· وحدد الملصق مواعيد هذه الدورات ووضع اسم ورقم هاتف سيدة مسؤولة عنها· ومجرد أن تلقيت صورة عن هذا الملصق عبر بريدي الالكتروني اتصلت بالدكتور طيب كمالي مدير عام الكليات الذي أوضح ملابسات هذا الملصق الذي لم يتم تداوله على الإطلاق في مجمع الكليات، لسبب بسيط -بحسب قوله- إننا لا يمكن أن نسمح بمثل ذلك، لأننا في مجتمع له عاداته وتقاليده، والكل يدرك ذلك ولا سيما أعضاء الهيئة التدريسية في الكليات، والذين يحرصون على احترام تقاليد المجتمع الذي يعملون فيه، والذين يتحدرون من ثقافات مختلفة عنا· وقال الدكتور الكمالي إن مركز تنمية الأعمال ينظم دورات متخصصة للطالبات في مجال الإعلان والجرافيك، وتصميم الملصقات جزء من المهارات التي يتم تدريسها· وقال إن هناك من يتعمد قلب الحقائق وتشويه الأمور بزعم أشياء لا وجود لها، فقبل هذا الملصق عمد البعض تداول مجسم عن زجاجات لمشروبات كحولية، في حصة للتدريب على تقديم تصاميم زجاجية مبتكرة لأشياء منزلية· إن ما تقوم به كليات التقنية في خدمة المجتمع، يثير البعض من أعداء النجاح، فلا يترددون عن تداول مثل هذه الأمور وتحميلها أكثر مما تحتمل، من أجل إرضاء أشياء في دواخلهم· ويتناسون أن الذين يدرسون في هذه الكليات هم ابناؤنا وبناتنا ومن على رأس هرمها القيادي هم من أبناء وبنات هذا الوطن الغالي، ولا أعتقد أن أيا منهم يمكن أن يقبل بأي تجاوز يستهدف ثوابت هذا المجتمع والقيم الأصيلة لأفراده· وما مثل هذه المزاعم التي تروج عبر الانترنت إلا محاولة إلهاء كليات التقنية عن دورها ورسالتها في خدمة المجتمع·

الكاتب

أرشيف الكاتب

انتباه .. وحذر

قبل يومين

«SMS»

قبل 4 أيام

درب السلامة

قبل أسبوع

اللعب بالنار

قبل أسبوع

إنعاش

قبل أسبوع
كتاب وآراء