صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

بيكنباور الإمارات

** خلال فترة زمنية وجيزة قدم راشد عبدالرحمن مدافع المنتخب الوطني ونادي الجزيرة نموذجاً رائعاً للإصرار والعزيمة وقوة الإرادة، وبرغم سنوات عمره التي تقترب من الـ (34) إلا أن ما قدمه في الموسم المنصرم يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أنه استخرج شهادة ميلاده كروياً عام 2007 وهو العام الذي بدأه بالفوز مع المنتخب الوطني بلقب كأس الخليج لأول مرة في تاريخه، وأنهاه بالفوز مع فريقه الجزراوي بلقب كأس بطولة التعاون لأول مرة في تاريخه أيضاً، وكان راشد في المناسبتين رقماً مهماً وعنصراً فاعلاً، ومدافعاً عن حقوق كرة بلاده التي هيمنت على مقدرات الكرة الخليجية، منتخبات وأندية، في عام استثنائي بكل المقاييس· **وكل من له علاقة بكرة الإمارات يعرف تماماً تلك الظروف الصعبة التي مرَّ بها راشد وأدت إلى محاولة احترافه في سويسرا في تجربة لم تكتمل، وكاد راشد يعتزل الكرة نهائياً، لولا العرض الجزراوي الذي وضعه في دائرة الضوء من جديد، وتحول من اليأس إلى الرجاء·· إلى الفوز بلقبين غاليين في عام واحد· **ولا أحد يختلف على أن راشد عبدالرحمن أو بيكنباور الإمارات تنتظره مهمة ليست سهلة على الاطلاق عندما يدافع مع زملائه عن طموحات كرة الإمارات في تصفيات كأس العالم التي تنطلق الشهر المقبل، أملاً في الانضمام لركب الكبار بنهائيات أهم بطولة على سطح الكرة الأرضية، بعد 20 عاماً من الانتظار· **** **يُحسب للدوري الإماراتي أنه بات بوابة العديد من النجوم للاحتراف في أشهر الأندية الأوروبية، فبعد تحول الإيراني علي كريمي من الأهلي إلى بايرن ميونيخ الألماني وانتقال أبوبكر سانجو من العين إلى نادي هامبورج، ها هو العراقي الرائع نشأت أكرم يجتاز الاختبارات الطبية لنادي مانشستر سيتي رابع الدوري الانجليزي حتى الآن بعد أرسنال ومانشستر يونايتد وتشيلسي، ليقترب جداً من الانضمام للفريق الذي يدربه السويدي جوران أريكسون مدرب منتخب انجلترا الأسبق، وبالتأكيد فإن نشأت الذي كان أحد أبرز النجوم الذين أهدوا بلادهم العراق لقب كأس أمم آسيا لأول مرة في تاريخه، يستحق أن يخوض تلك التجربة الاحترافية، لما لديه من إمكانات فنية وبدنية هائلة· **كما أن نادي العين كان على مستوى الحدث عندما لم يقف في وجه طموحات لاعبه نشأت أكرم ولبى على الفور رغبة نادي مانشستر سيتي في التعاقد معه، طالما أن ذلك يحقق مصلحة لاعبه نشأت، وبذلك يقدم العين للكرة الأوروبية نجمين مميزين خلال آخر ثلاث سنوات·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء