**جاء قرار لجنة الاستئناف بشأن تخفيض عقوبة الحارس الدولي ماجد ناصر إلى الإيقاف (5) مباريات وتغريمه (5) آلاف درهم فقط أشبه بالزلزال الذي تتواصل توابعه في الساحة الكروية من منطلق أن حجم العقوبة لا يتوازى على الإطلاق مع حجم الخطأ الذي ارتكبه ماجد في حق طاقم تحكيم مباراة الجزيرة والوصل في الجولة الأولى للدوري· ؟؟ وعندما يتضمن التحقيق الذي أجرته لجنة الاستئناف التأكيد بأن اللاعب وجه عبارات ''يا حيوانات·· يا كلاب·· يا مرتشين·· وأنا ما أوزع بيزات'' كما تضمن اعترافه بدفع رأس الحكم بيده، ثم يكون القرار تخفيف العقوبة من (11) مباراة إضافة إلى مباراتي الطرد إلى (5) مباريات فقط، فإننا بذلك نؤسس لقاعدة جديدة تشجع المخطئ على التمادي في خطئه، طالما أن هناك من يخفف العقوبة إلى أقل من النصف، وهو ما يطرح أيضاً سؤالاً مهماً مفاده إذا كان ماجد ناصر -وحسب العقوبة الجديدة- يحق له اللعب من الجولة المقبلة لأنه أنهى تنفيذ عقوبة الـ(5) مباريات، فما الذي كان يمكن أن يحدث لو أنه أنهى من العقوبة السابقة (10) مباريات وجاءت لجنة الاستئناف لتقرر إيقافه (5) مباريات فقط·· وهل يكون اتحاد الكرة ''مديوناً'' في تلك الحالة لماجد ناصر بخمس مباريات يمكن أن يستهلكها في ارتكاب أخطاء مقبلة؟ **ثانياً: عندما تؤكد لجنة الاستئناف ''بطلان'' لجنة المسابقات، وبالتالي ''بطلان'' قرارها السابق في قضية ماجد ناصر، ما هو موقف لجنة المسابقات في المرحلة المقبلة، وكيف يمكن أن تدير شؤونها وقد صدر حكم ''قانوني'' ببطلانها، وكيف تكون لها قوة إصدار العقوبات، والكل يعلم أن لجنة الاستئناف يمكن أن تلغي القرار في جلسة واحدة قد لا تستغرق نصف ساعة· **وإذا كانت عقوبة اللاعب الذي يتهم الحكام وهم ''قضاة الملاعب'' بالرشوة، ثم لا تزيد العقوبة عن الإيقاف (3) مباريات فقط إضافة إلى عقوبة الطرد فكيف نحافظ على سمعة الحكام ونزاهتهم؟ **وكل ما نخشاه أن يتحول الأمر من أروقة اتحاد الكرة إلى أقسام الشرطة، حتى يحصل الحكم على حقه، وما قام به الحكم المساعد سعيد الحوطي ليس إلا بداية مشوار لا نعرف نهايته، وإذا كان الحوطي قد أقدم على تصعيد الأمر برفع قضية مدنية ضد ماجد ناصر·· قبل ساعات من معرفته بحكم لجنة الاستئناف، الذي لا يتوازى مع حجم الخطأ، فإن القرار الجديد بتخفيف العقوبة سيضاعف من أعداد المتعاطفين معه والمناصرين له في الاتجاه الجديد، أملاً في رد اعتباره بعد الإساءة البالغة التي تعرض لها على مرأى ومسمع من كل جماهير الإمارات· ** والقادم أخطر·· وربك يستر!