صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

عامٌ للحب والسلام

عام جاء وأعوام مرَّت ونحن لا ندري ما سوف تأتي به الأيام، ولا ندري أي دروب ستشقّ خطى أحلامنا لتبزع كالنور في عتمة وجودنا. عام جاء وأعوام تساقطت كأوراق الخريف ونحن كالشجر في انتظار ربيعه. عام مضى فهل ستنسى القلوب ما مرَّ بها في دوامة الأيام والأوطان والأزمان؟ عام جديد.. وماذا الوعد غير الغامض السرّي.. أيأتينا العام الجديد بغير ما نشتهي وما نهوى؟ أيأتينا العام الجديد بعلمٍ كنا نجهله وخيرٍ كنا نأمله وسلامٍ كنا ننتظره؟ نقول: جديدٌ هذا العام.. فنحتفل ونشعل شمعنا الأبيض وفي الأرواح آلاف من الشموع الملونة قد انطفأت، وفي التاريخ عصور من الأقمار قد غابت، وقيَّدها إلى الماضي سياج من العنف والأوهام! عام جديد.. فيا أيها الأمل الذي إن مسّ أرواحنا أضأنا وإن نأى أرخى علينا الموت ظله وأعتمت أيامنا. فليس ضياء الفجر ما ينير دربنا بل أنت أيها الأمل، يا جوهر الوجود ويا تعويذة الحياة. تنسلُ إلى أحداقنا في شدة الإعتام فنبصرُ، تنسل إلى أرواحنا في وحشة النفس فنأتلق، فنحن غرسك السخيّ أيها الأمل، نخترق بسلطتك مدارج الفلك، ونحرث الأرض بفأسك القوية. ما من ضلالة تغشى على أبصارنا لكي نرى الموت أروع من تردُّد النبض وأقدس من قدسية الحياة. مدججون بالأمل أيها العام الجديد سنمضي إلى غاياتنا، وملء قلوبنا مسرة الحياة، وملء عقولنا النور والذكاء، وسوف نخصب الحقول كأننا الربيع، لعل من يجيء بعدنا يرى الطريق مشرقاً يقوده إلى رحابة الحب والسلام. أيها العام المخبَّأ في الغموض، رأينا السنين تمر علينا سراعاً، وتنقش وشم خطاها على صفحات الجسد. ورأينا الذي أزهق النطفة قبل نشوء الولد ورأينا السواد ينشّرُ أجنحةَ الحزنِ قبل وصول المنايا اكتمال الوعد. إذن ما الذي سوف تأتي به ولم يرعب الطفل في مهده ولم يرتجِ الجائعون خبزاً والتائهون سقفاً ووطناً؟ أيها الزمن الذي يولد من رحم الغيب يا حارس الحلم والفجر والأمل، ها أنا ذا بسطت مائدتي وطوَّعت البذار وهتفت بالطير الطليق: أهلاً.. ها ملء كفّي الماء وذهب السنابل فلا تجزعي، أرخي أجنحتك، واهدئي في حضرتي، أنا الطليقة، لا سقف يحط بثقل وطأته على فضائي ولا سياج يشد عليَّ حصاره، ولا حلم غير ما ترسمه روحي العصية، ولا مدى لي غير تضاريس مداي! فتحيّة من قلبي المحبّ لكل الناس حين تنهض وتعجن حلمها الآتي بذهب الطموح!

الكاتب

أرشيف الكاتب

مناجاة الروح

قبل 22 ساعة

متى فقدنا الليل!

قبل أسبوع

إيقاظ الذاكرة

قبل أسبوعين

هجس الروح

قبل 3 أسابيع

من ثقب الباب

قبل شهر

ما الذي جاء بها؟!

قبل شهرين

نهج الحب

قبل شهرين
كتاب وآراء