كان مهرجان الخليج السينمائي، الذي أُقيم في دبي مؤخراً، فرصة كبيرة بالنسبة لي لمراقبة الأفلام الخليجية المشاركة في المهرجان، وكذلك النصوص وسائر الأعمال الفنية، وما يهمنا هو كيفية استغلال الشباب لهذا الحدث الذي يعتبر فرصة فتحت أمامهم الولوج إلى عالم السينما• في المهرجان، راقبنا ثلاثة محاور مهمة في البناء الفني، وهي أساسيات العمل السينمائي - النص، والإخراج، والفنانون الشباب محبو هذا الفن خاصة، والمشاركات عديدة ومتنوعة على هذه المحاور الفنية، وكانت النتائج جيدة ومشجعة، والقادم بالتأكيد سوف يكون أفضل إن استمر هذا الحماس والتدافع إلى المشاركة• وكان الشيء المفرح والجميل الذي يستحق الإشادة والتهنئة في مجال الأفلام السينمائية وفيما يخص الإمارات، فقد كان فيلم ''الدائرة'' من أجمل الأعمال المكتملة والتي قدمها الشباب نصاً وتمثيلاً وإخراجاً وان تمت الاستعانة بالممثلين السعودي النمر ومسعود وإبراهيم سالم الذين لديهم تجربة في التمثيل أكبر من الشباب، ولكن كان عمل الشباب الجدد مفرحاً وجميلاً ومتقناً جداً• والفيلم بكل فنياته من الأعمال البديعة، التي قد تشجع الشباب على الاستمرار في الاشتغال للسينما، حيث إن هذه الخطوة الناجحة لا بد أن يتم دعمها واستمرارها في تقديم أعمال سينمائية أجمل في المستقبل وانطلاقة هؤلاء الشباب نحو السينما لا بد من استمرارها، حيث توجد في الإمارات الكثير من النصوص التي يمكن الاشتغال عليها سينمائياً إن وجدت من يعمل على سيناريوهات جيدة حتى على مستوى المسابقة الخاصة بالنصوص السينمائية وظهرت بعض الأعمال الجيدة والجميلة التي يمكن تحويلها إلى أعمال سينمائية• إن مخرجات هذا المهرجان السينمائي يمكن استثمارها في دفع الشباب نحو السينما بخطوات ثابتة وقوية لقد أبدع المشاركون في فيلم ''الدائرة'' كل حسب الدور الذي لعبه، وبهؤلاء الشباب سوف تطل سينما الخليج العربي بوجه جديد على عالم السينما ان استمرت تجاربهم وأعمالهم السينمائية هذه• قلنا إن مثل هذه المهرجانات واللقاءات الفنية التي لا هدف لها سوى الفن والإبداع ولا شيء آخر، لا بد أن تثمر وتأتي النتائج الطيبة والأكثر نضجاً مع الاستمرار والثبات والرؤية الثاقبة التي تخدم السينما والأعمال الإبداعية والفنية ولا غير• الآن وقد انتهى هذا التجمع الفني، وهذه العروض السينمائية، ماذا سوف يعد هؤلاء الشباب للعام المقبل، وهل استفاد المشاركون من التجارب المختلفة ومن العروض الجيدة والرديئة، هل التجربة مثمرة ومؤثرة في المشاركين فيها؟ هذه الأسئلة، سوف تأتي الإجابة عنها في المهرجان المقبل، وأصحاب فيلم ''الدائرة'' الجميل هل سيأتون بالجديد، هذا ما ننتظره•