صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

الدوري والاحتراف والروح

من الطبيعي أن تكون هناك دروس بعد انتهاء أي بطولة كانت·· ومن الطبيعي أن يسعى كل الآسيويين لاستيعاب الدروس الكثيرة التي ''أتحفتنا'' بها كأس أمم آسيا الأخيرة ولعل أول من يجب عليه استيعاب الدروس هو الاتحاد الآسيوي الذي واجه ''صخباً من المشاركين'' حول التنظيم الرباعي وهو حتى الآن يرفض الاعتراف بالفشل على الرغم من أن السعوديين والعراقيين واجهوا مصاعب كثيرة فالسعوديون ارتحلوا كثيراً وطويلاً ولم تستقبل طائرتهم مرتين مطار هانوي بحجة أنها كبيرة عليه·· والعراقيون ناموا في ردهات الفنادق·· والصحافيون علقوا في جاكرتا ولم يسافروا إلى فيتنام لأن الفيزا لهذا البلد أصعب من فيزا أميركا ''قد يكون الحق على الصحافيين الذين لم يستخرجوا التأشيرات ولكن كان على الاتحاد الآسيوي التفكير بهذا قبل البطولة''· أما الدرس الكبير الذي يجب أن نتعلمه من وصول السعودية والعراق للنهائي على الرغم من ظروف التجديد في معظم الأسماء في الأول وظروف البلد لدى الثاني وعدم وجود دوري منتظم أو تجمع محترم أو حتى أرض يلعب عليها العراقيون·· الدوري الأفضل في آسيا ''سعودي'' حتى ولو كتبنا في صحيفة إماراتية ''وهذا رأيي'' والدوري هو من جعل المنتخب يلعب من دون محمد الشلهوب ونواف التمياط وصالح الصقري وحسن معاذ وحمد المنتشري ومحمد الدعيع وحسين عبدالغني وأحمد الدوخي وعيسى المحايني ومبروك زايد وصاحب العبدالله أي تشكيلة كاملة بحارسين غابت ومع هذا وصلت التشكيلة الجديدة للنهائي· وكلمة السر هي الدوري والبطولات الكثيرة التي يشارك بها السعوديون وإن كان ينقصهم العقلية المحترفة ''أوروبياً أو خارجياً'' وهي العقلية التي سمحت للعراق بالمشاركة بمنتخب على الرغم من أنه لايوجد دوري عندهم بما تعنيه الكلمة من معنى، الاحتراف هو الذي سهل مهمة فييرا حتى قبل أن يحفظ اسماء لاعبيه وهي التي أوصلتهم للنهائي والروح الفدائية والمهارة الفردية التي انقلبت جماعية هي التي منحتهم اللقب· قد يقول قائل إن قطر وعمان والبحرين والإمارات لديها نفس المواصفات فهم إما محترفون إن كان في بلدهم أو خارجها أو لديهم دوري قوي وهنا نقول: إذا كان هذا الكلام صحيحاً·· فيجب أن نبحث عن السبب الذي أفرزه درس الخروج المبكر فقد لايكون الدوري قوياً بما فيه الكفاية أو لايكون الاحتراف حقيقياً·· وقد لا تكون البطولات المحلية كافية لتخريج لاعبين على مستوى آسيوي أو أن هناك حلقة مفقودة قد تكون إدارية أو تدريبية أو حتى إعلامية أو كلها مجتمعة ساهمت في درس يجب الاستفادة منه بواقعية ومن دون كابرة·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء