صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

ورقة مالية

تقرير حنظل
حضر حنظل مع جمع غفير من المستثمرين الاجتماع السنوي لشركة إعمار· وإذا كان حنظل يتوقع اجتماعا ساخنا فإنه لم يخب ظنه· في البداية لاحظ حنظل غياب جميع أعضاء مجلس الادارة
عدا عضوين عن الاجتماع وتساءل :لماذا يستلمون مكافأة مجلس إدارة ولا يحضرون أهم اجتماعات الشركة، ولا يحسدهم حنظل على أتعابهم بل يود رؤيتهم ولو كل سنة مرة ثم دار النقاش الحاد حول التوزيعات، ولم تبرد الساحة بل زادت سخونة · وتجادل المستثمرون مع الشركة من أجل تغيير نسب التوزيعات حتى بلغت مرحلة تهديد العبار بالاستقالة وترك كرسيه، ولكن لا تهلعوا فقد ظل في مكانه·
ثم جاء الصوت الفاصل وهو صوت الحكومة التي تمتلك ثلث الشركة، وأكدت الحكومة دعمها للشركة وتفهمها لإرادة المستثمرين في آن واحد فدعمت توزيعات أفضل مما كان مقترحا، وهكذا جرى الأمر صياحا كاد يتحول الى شجار ليخرج الجميع بعد إقرار التوزيعات الجديدة الاكثر سخاء· لقد كان الاجتماع أقل وقارا في نهايته مما ابتدأ عليه·
حنظل شهد كل هذا ولم يقتنع بما رآه من مسرحية متعددة الابطال·
ولكنه خرج من الاجتماع قنوعا بالتوزيعات التي حصل عليها، فقد أصبح بعد الاجتماع أكثر ثراء مما كان حاله عندما دخل القاعة·
dearhandal@hotmail.com

الكاتب

كتاب وآراء