صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

كذبة أبريل!

?? يعتقد البعض أن الأبيض الإماراتي لو عاد الليلة من الرياض بنتيجة إيجابية أمام شقيقه السعودي فسيكون ذلك أشبه بـ «كذبة أبريل» المعروفة في العالم باسم «يوم الكذب». ?? وشخصياً أختلف مع هذا الرأي برغم الفوارق الفنية والمعنوية بين الأبيض والأخضر، فالمباراة بين السعودية التي حصدت حتى الآن سبع نقاط منها ثلاث نقاط غالية جداً من ستاد آزادي وبين منتخب الإمارات الذي لم يجمع سوى نقطة واحدة من التعادل مع إيران مقابل خمس هزائم، ناهيك عن أن الأخضر يخوض المباراة على أرضه وبين جماهيره ويحدوه الأمل في الوصول الى النقطة العاشرة التي تضعه على مشارف نهائيات كأس العالم للمرة الخامسة على التوالي، حيث لا يحتاج بعد ذلك إلا إلى الفوز على ملعبه على كوريا الشمالية. ?? وبرغم كل الظروف التي تصب في مصلحة الأخضر، إلا أن مباريات الفريقين - حتى ولو كانت ودية - تتسم بالإثارة والتشويق، ومن الممكن أن تتحول العوامل الإيجابية للمنتخب السعودي الى ضغوط هائلة، حيث لا يزال الأخضر يعيش أجواء الفوز المثير على إيران، بكل أبعاده، بينما يدخل الأبيض المباراة وليس لديه ما يخسره، فإما أن يحقق الفوز الأول في التصفيات ويصحح بعضاً من أوضاعه وإما أن يتعادل أو يخسر فيجد نفسه في نفس الموقف، في ذيل المجموعة، لأنه ليس هناك مركز آخر أسوأ من المركز الأخير، فالمباراة تعتبر مناسبة لإثبات الذات من جديد، وأن الأبيض يمكن أن ينهض، دون أن يستسلم للواقع المرير الذي حوّله الى وليمة لمنتخبات المجموعة فبات «الحلقة الأضعف» في التصفيات. ?? وربما كانت المباراة فرصة أيضاً أمام الفرنسي دومينيك لأن ينهي مهمته مع الفريق بتحقيق فوز مونديالي في نهاية رحلة لم تكلل بالنجاح. ???? ?? مباراة البحرين وقطر بالمنامة تُكمل «المشهد الخليجي» المونديالي في سهرة الليلة، وكلا الفريقين يسعى لإنعاش آماله وطموحاته على حساب الآخر، بعد أن أضحت المنافسة على البطاقة الثالثة بين البحرين وقطر وأوزبكستان. ?? وإذا كان اللقاء مواجهة ساخنة بين الأحمر والعنابي داخل الملعب فإنها صراع ساخن بين ميلان ماتشالا مدرب البحرين وبرونو ميتسو مدرب قطر، علماً بأن ميتسو لم يحقق أي نقطة في الدور الحاسم لتصفيات كأس العالم، سواء مع الإمارات أو مع قطر، حيث لعب 5 مباريات مع المنتخبين لم يحقق خلالها أي فوز أو تعادل، وربما كانت مباراة الليلة الفرصة الأخيرة له، فإما أن يستمر، وإما أن يودع، بعد أن بات المسؤولون عن الكرة القطرية يخجلون من كثرة الاعتذار لجماهيرهم

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء