صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

أول مؤشر جاد

حجم التداول ارتفع بشكل ملحوظ خلال الطفرة الصغيرة التي نراها في أسواق الأسهم هذه الأيام· ومتابعة تطورات الوضع فيما يخص ذلك يهمنا كثيراً لأن استمرار النشاط فوق العادي يؤمن تثبيت هذه الطفرة وانتقالنا إلى مرحلة إيجابية خلال الأشهر القادمة· خلال الربع الأول كان متوسط حجم التداول اليومي في سوق الإمارات 900 مليون درهم وهذا الرقم ازداد خلال الربع الثاني إلى حوالي مليار ونصف المليار درهم يومياً· إن هذا مؤشر إيجابي جداً خاصة أن السوق قد ارتفعت بنسبة 8,18 في المائة في الربع الثاني· استمرار حجم التداول المتزايد يعني استمرار النشاط، وربما يكون هذا أول مؤشر جاد يدلنا على أن أياماً أكثر إيجابية أمامنا من تلك التي خلفناها وراءنا·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء