صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

يترجل الفارس وتبقى الإشراقة

رجال يأتون بصمت ويذهبون بصمت.. ورجال يأتون بإشراقة ولباقة ولياقة وأناقة ترتب وجه الكون وتهذب أشجار الحياة وتشذب أوراق الأرض.. رجال يقبضون على الحياة بأيدٍ من قلق الإنجاز والإعجاز فيمتلكون قلوب الناس ويعبقون أرواحهم بالحب والإحساس بالانتماء إلى مجاميع الوطن، نسيج كائناته وأعشاب حقوله وفصوله وأصوله.. رجال يسكنون الذاكرة ويكتبون على صفحاتها حروفاً من نور ويسطرون النون والقلم ويبعثون الحلم أزهاراً وازدهاراً ورخاء وعطاء وسخاء ونماء.. رجال يعطرون الأرض بممشاهم ومشيئة قدراتهم في السكون والحركة.. رجال تبقى هالتهم وضاءة في النواحي والنواصي والزوايا والأركان لأنهم سكنوا في الوعي نبلاً ولبثوا في العقل وفاء ومكثوا في القلب نجباً.. رجال يغيبون والغياب حق وفي غيابهم حضور وشعور يحتدم في المهج والسرائر لأنهم آمنوا بأن الحياة عمل وأن العلاقة بالآخر أمل وأن الانتماء إلى الوطن كما تسكن العين المقل. رجال يغيبون فتنتصب المشاهد والصور شواهد وعي وقواعد قيم ومبادئ لا يمكن للموت أن يخفيها بثوبه الأبيض. رجال أنجبوا رجالاً أوفياء، نجباء، نبلاء، ينفحون من القيم العالية سمات وصفات، هؤلاء لا يغيبون بل يحضرون ضوءاً وضوعاً ونصوعاً وسطوعاً ويفوعاً. الشيخ مبارك بن محمد آل نهيان الرجل الذي أوفى وتعافى بالعطاء والمعطيات وتقدم الصفوف منافحاً للوطن مترافعاً عن شأنه وشجنه وعنفوان نهوضه.. مبارك بن محمد، الشيخ الذي شاخت له كل المعضلات يوم كان الوطن بحاجة إلى رجاله ونصاله وخصاله وفضائل أبنائه.. اليوم يغيب الشيخ مبارك بن محمد وتبقى السيرة والسلوك وما حفظته ذاكرة الناس الذين أحبوا هذا الرجل وأحبوا من جاء من نسله وفصله أحبوا فيهم الوفاء وحقيقة ما بثته روحه الطاهرة في فضاء وطن لا يخذل من أحبوه ولا ينسى من تفانوا من أجله ولا يتقاعس عن الوفاء لمن أوفوا بحبه وعاشوا يلهجون بهذا الحب فعلاً وقولاً وعملاً. مبارك بن محمد رجل التأسيس وتكريس المبادئ، رجل من سواعد هذا الوطن الذين أسقوا الجذر بالعرق وحموا المنجز العظيم بالكد والجهد والبذل والعطاء بلا كلل ولا ملل ولا وجل.. مبارك بن محمد يغيب اليوم كما تغيب مساءات ما قبل الغروب وتلك السيارة الجائلة في عروق المدينة الجميلة، ولكن تبقى الصورة ماثلة، مائلة باتجاه الوعي، فاعلة فعل الخبر المرفوع دائماً باتجاه سقف السماء. رحم الله الشيخ مبارك بن محمد وأسكنه فسيح جناته.. وألهم أهل الوطن الصبر والسلوان.

الكاتب

أرشيف الكاتب

أحلام

قبل 8 ساعات

وحشية أزلية

قبل يوم

إن للعينين مكراً

قبل 4 أيام

عندما تتوارين

قبل 5 أيام

خلاخيل امرأة

قبل 6 أيام

هذه المرأة دامية

قبل أسبوع
كتاب وآراء