صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

"اليوبيل الذهبي" لكشافة الإمارات

في غمرة المناسبات والمؤتمرات والفعاليات التي تشهدها الدولة هذه الايام، هناك مناسبة لها وقع خاص عند الجميع، انها اليوبيل الذهبي للحركة الكشفية في الامارات· هذه الحركة التي ارتبطنا بها، وارتبطت بنا منذ بواكير مرحلة الدراسة، حيث كنا نحرص على ارتداء الزي الخاص بها، وتغمرنا سعادة كبيرة ونحن نشعر نحن الكشافة اننا غير بقية تلاميذ المدرسة، فمسؤولية رفع العلم والمحافظة على النظام في المدرسة موكولة إلينا· العام الماضي وزعت علينا جمعية كشافة الامارات تقويم السنة الذي احتفظت به على الرغم من انتهاء قيمته كتقوبم، الا انني احتفظت به لأنه كان يحمل صورا قديمة للرعيل الاول من كشافة الامارات، وهم يتسنمون اليوم مناصب رفيعة في قيادة اماراتنا الحبيبة· الكشافة حملت الينا معاني جمة، حببت فينا العمل التطوعي، على الرغم من قلة الامكانيات في البدايات، غرست فينا حب الايثار وقوة التحمل، وسرعة المبادرة، وعلمتنا كيف يتبرعم الغرس الصغير ليغدو شجرة كبيرة تتسع ليستظل بها الجميع في رحاب وطن العطاء· واليوم رغم تعدد المناشط، ووجود الكثير من الاندية والمؤسسات التي تجتذب النشء، يظل للكشافة ذلك الايقاع الخاص بمعاني الايثار والمحبة، التي نشجع النشء على التمسك بها، لأنها من اسس القيم النبيلة التي قام عليها مجتمعنا الاصيل· ولأنها من دروب تكريس حب الاخرين والمجتمع لدى الابناء· مناسبة زاهية، يحق ان يزهو بها كل من انتمى في يوم من الايام لكشافة الامارات، وسعد بتشربه روح الكشافة، التي هي عطاء بلا حدود، فكيف بها في ارض العطاء بلا حدود، ولا يسعنا الا تهنئة جمعية كشافة الامارات التي نشد على يد كل عضو فيها، وتحية تقدير وعرفان للجهد الرائع الذي يبذل والانجازات التي تحققت، والدور الذي تلعبه محليا وعالميا، والى الامام دائما ·· وإن شاء الله اليوبيل الماسي

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء