صحيفة الاتحاد

كتاب الاتحاد

بداية باردة !

* * جاءت نتيجة أول مباراة للأبيض الأولمبي في تصفيات أولمبياد بكين 2008 باردة كطبيعة الظروف المناخية التي أقيمت فيها المباراة ليخسر المنتخب المغامرة الأوزبكية بهدفين لهدف· * * وجاء أداء المنتخب على مدى الشوطين متباينا إلى حد بعيد، ففي بعض الفترات بدأ الفريق منظماً وقادراً على الوصول لمرمى الخصم، وفي فترات أخرى تعددت الأخطاء الدفاعية التي كانت وراء تسجيل منتخب أوزبكستان هدفين، وكاد يحرز الثالث لولا إضاعة ركلة الجزاء في الشوط الثاني· * * وعموماً فإن خسارة المباراة الأولى لا تعني تراجع معدلات الأمل في الفوز بإحدى بطاقتي المجموعة التي تشتمل على 5 مباريات أخرى، ولا ننسى أن الأبيض الإماراتي خسر مباراته الأولى في خليجي 18 لكنه استطاع أن يصحح أوضاعه وأن يكسب كل المباريات التالية ليعتلي عرش الكرة الخليجية في نهاية المطاف، فالمشوار الأولمبي لايزال في بدايته، والمهم أن يعض المنتخب بالنواجز على كل نقطة في مبارياته المقبلة، إذا ما أراد أن يحقق انجازا انتظرته كرة الإمارات طويلا· * * * * * تعود مباريات الدوري اليوم إلى واجهة الأحداث الكروية بانطلاق منافسات الدور الثاني التي ستحسم البطولة وتحدد هوية بطل ·2007 * * وإذا كان الوصلاوية قد أنهوا الدور الأول بنجاح مشهود بتصدرهم المسابقة بفارق الأهداف عن الوحدة، وبسجل خالٍ من الهزائم، فإن تكرار المشهد في الدور الثاني يستوجب أن يكون لدى الفريق القدرة على النفس الطويل ومقعد البدلاء القوي، فالفريق الوحداوي يدرك أن لديه من الامكانات ما يعنيه على انتزاع القمة منفرداً، والفريق الشعباوي لايزال يراوده أمل العودة إلى أجواء الصدارة التي ذاق حلاوتها لعدة أسابيع قبل أن يخسر من الجزيرة بالثلاثة في نهاية الدور الأول ليتراجع إلى المركز الثالث، وقبل أن يخسر أمام العين بالثلاثة ليودع مسابقة الكأس بعد أن اصطدم بحاجز ربع النهائي، ناهيك عن الطموحات الجزراوية والشرقاوية· * * ولا خلاف على أن صعود الأهلي والعين لنصف نهائي الكأس من شأنه أن يصحح كثيراً من أوضاعهما في مسابقة الدوري·· واحذروا القادمين من الخلف، حيث ستكون لهم كلمة مؤثره في ترتيب أوراق الموسم الكروي، بعد أن تعثروا طويلاً في الدور الأول· * * * * * مستوى التحكيم في الفترة الماضية أثار أكثر من علامة استفهام، حيث تعددت الأخطاء المؤثرة، ولأن المباريات المقبلة لا تحتمل تكرار مثل تلك الأخطاء، فإن الأمل يراودنا في أن يكون الحكام في أحسن حالاتهم، حتى لا تدفع الفرق فاتورة أخطاء لا ذنب لهم فيها، والحل دائماً يكمن في وضع الحكم المناسب لـ اللقاء المناسب·

الكاتب

أرشيف الكاتب

كتاب وآراء