عائلة أفغانية لدى وصولها إلى جزيرة «ليسبوس» اليونانية قادمة من تركيا عبر بحر إيجه، على أمل الوصول إلى غرب أوروبا. وقد ظهر في الصورة رجل يحمل طفلته في مكان يبدو معزولا ولا تتوفر به وسائل يمكن أن توصلهم إلى أقرب مدينة كي يواصلوا ما بقي من الرحلة، ولعله الأكثر صعوبة وخطورة، لاسيما أن دول العبور في شرق أوروبا أغلقت حدودها أمام المهاجرين خلال الأيام الأخيرة. ورغم مشاعر الخوف البادية على هذا المهاجر الأفغاني، فإن الظروف الطاردة في بلاده، والآمال القوية بالوصول إلى ألمانيا أو إحدى الدول الاسكندنافية، تمده بالعزيمة على مواصلة الرحلة والوصول إلى هدفه! (أ ف ب)