ترعى الخيول هنا العشب بين أوابد وآثار مدينة «قورينا»، التي أسسها في سنة 630 قبل الميلاد مهاجرون إغريق، في إقليم برقة الليبي، وكانت تعتبر حينها من أهم مدن العالم في العصر الهليني. وتشمخ آثار هذه المدينة التاريخية القديمة بضواحي مدينة «شحات» الليبية الواقعة إلى الشرق من بنغازي. وفي أجواء عدم الاستقرار العارمة في ليبيا يتعرض الإرث الثقافي والحضاري التاريخي للإهمال، بقدرما تتهدده أيضاً تعديات مهربي الآثار، وتخريب الجماعات المتطرفة ذات المشكلة الخاصة مع الآثار والثقافة وعراقة التاريخ. (أ ف ب)