كشف مقال الدكتور شملان يوسف العيسى: «ما بعد داعش» أن مهمة القضاء على الإرهاب مهمة عربية ضرورية، لأن التنظيمات الإرهابية كـ«داعش» وغيره تسعى لتشويه صورة ديننا أمام العالم، واستعداء بقية الشعوب علينا، هذا فضلاً عن كون تلك التنظيمات بعيدة أصلاً في سلوكها عن روح الإسلام السمحاء. ومن هنا فإن علينا تبيان انحرافها للناس وبراءة ديننا الحنيف منها بشكل كامل. وتخليص أوطننا وشعوبنا من كل ما له صلة بثقافة الإرهاب وسلوكه، وشروره المستطيرة. علي شعبان - الرياض