حسناً فعل الكاتب محمد الحمادي في مقاله الذي قرأته أول من أمس، والمعنون بـ«100 يوم مع السيسي طوق النجاة»، فهو أشار إلى أن السيسي أعاد الأمن والاستقرار إلى مصر، وهذا ما افتقده المصريون خلال حكم «الإخوان»، وأعاد التوازن السياسي في المنطقة، وفي تقديري أن الرئيس المصري يعايش مشكلات المصريين الحقيقية،وهو مدرك بشكل جيد طبيعة التحديات التي يتعين عليها مجابهتها واحدة تلو الأخرى. وثمة ملمح مهم ينبغي التركيز عليه هذه الأيام، وهو اهتمام المصريين بالمساهمة في مشروع قناة السويس. ففي تقديري تلك بادرة طيبة تؤشر إلى التفاف الشعب المصري خلف قيادته، داعماً لها ومقتنعاً باستراتيجيتها ومشروعاتها القومية الناجعة. توفيق عماد