«ساشا» صبي أوكراني في السادسة من عمره يقفز من فوق سقف معدني إلى آخر في منطقة سكنية بإحدى ضواحي مدينة «ماريوبول» الواقعة ضمن إقليم دونتسك الذي يشهد مواجهات مسلحة بين مؤيدي انفصال الإقليم عن أوكرانيا والجيش الأوكراني. «ماريوبول» تعد منفذاً على بجر آزوف جنوب شرق أوكرانيا. بالتأكيد لا يدرك «ساشا» أجواء التوتر والاضطراب في «دونتسك» وما وراءها، لكنه يلهو ويلعب ويقفز فوق الأسطح المعدنية، فيبدو أنه لا يجد متنفساً للترفيه غير هذا. قفزة «ساشا» الحرة البريئة تتزامن مع أجواء تصعيد وتلويح أوروبي بفرض مزيد من العقوبات على روسيا التي يتهمها الغرب بدعم الانفصاليين بشرق أوكرانيا، خاصة بعد فشل هدنة قصيرة في تحقيق الهدوء في هذه المنطقة المضطربة منذ شهور عدة. (أ. ف. ب)