تخبرنا الملابس الثقيلة نسبياً التي يرتديها المارة هنا في الشوارع المشمسة عن برودة في الطقس، في هذا الوقت من الصيف! وهي برودة لم تكن متصورة لو لم يتعلق الأمر ببلدة «بوتوسي» البوليفية الواقعة في سقف العالم، على ارتفاع جبلي شاهق، والمصنفة ضمن مواقع التراث العالمي الإنساني من قبل منظمة الأمم المتحدة للثقافة «اليونسكو»، التي تحذر من تداعيات الصناعة المنجمية على الذاكرة التاريخية في البلدة. يذكر أن أعمال التعدين الواسعة هنا في جبل «سيرو ريكو» تؤثر بشكل بالغ على أهالي «بوتوسي» ذات القيمة التاريخية العالية، والمعتبرة إحدى أكثر المستوطنات البشرية ارتفاعاً عن سطح البحر.