ينهمك هذا العامل العراقي في تنقية القطن وتنظيفه بهدف استخدامه في صناعة مرتبات نوم يتوقع أن يزداد الإقبال على شرائها خلال هذه الأيام الصعبة في بلاد الرافدين، مع تفاقم أعمال العنف ونزوح مئات الآلاف من منازلهم في الموصل وشمال العراق. وفي مخيمات النازحين والمشردين في العراء تكون عادة كل المستلزمات المنزلية، مهما كانت بسيطة أو مرتجلة الصناعة، مطلوبة ومفيدة. وتباع المراتب التي ينتجها هذا الرجل في معمله بمبلغ بسيط تبلغ قيمته عادة ما يتراوح بين 12 و15 دولاراً أميركياً. وتواجه مناطق واسعة من العراق حالة من الفوضى العارمة وعدم الاستقرار المزمن. (ا ف ب)