يوم الخميس الماضي، قرأت باهتمام مقال د. محمد العسومي المعنون بـ«مستجدات النفط الصخري»، وفيه قال: لا زالت عملية إنتاج النفط والغاز الصخريين تثير الكثير من الجدل، وبالأخص في البلدان الأوروبية، سواء من حيث تأثيرها على مستقبل إمدادات الطاقة وأسعار النفط أو بتأثيراتها البيئية الضارة والتي تنبه بمخاطرها المنظمات المدافعة عن البيئة وتطالب بوقف عملية الإنتاج. وفي ردي على المقال، أجد أن التنافس على إنتاج النفط الصخري قد يقلل من دافعية البعض إلى إنتاج طاقة من مصادر صديقة للبيئة. وقد يكون الاعتبار المالي أقوى من الاعتبار البيئي بمعني أن أسعاراً منخفضة للنفط والغاز التقليديين قد يوفر كثيراً من الأموال التي يتم إنفاقها على بحوث إنتاج الطاقة النظيفة. عادل شلبي- العين