يوم الخميس الماضي، وتحت عنوان "حقائق حول مستجدات النفط"، قرأت مقال د. محمد العسومي، وفيه أشار إلى أنه وبعد الحديث المتكرر في الآونة الأخيرة حول الاكتفاء الذاتي الأميركي من النفط بحلول عام 2020 الذي نوه إليه من بين العديد من المهتمين الرئيس الأميركي ، حيث اتضح أنه مبالغ فيه بدرجة كبيرة، إذ إن زيادة إنتاج النفط والغاز الصخري في الولايات المتحدة ستقلص واردات النفط الأميركية من 13 مليون برميل يومياً في الوقت الحاضر إلى 5 ملايين برميل في عام 2020، إلا أنه لن يحول الولايات المتحدة إلى دولة مصدرة أو حتى مكتفية من النفط بعد سبع سنوات من الآن. معلومات قيمة تضمنها المقال، لكن من المهم التأكيد على ضرورة تنويع مصادر الطاقة، على النحو الذي يسمح بحماية البيئة قدر المستطاع، وفي الوقت نفسه، يوفر ضمانة تحول دون اندلاع أزمات طاقة في المستقبل. ضياء فكري- أبوظبي