المبادرة اإلعالمية التي ?اطلقتها القيادة العامة لشرطة ?ابوظبي، م?وخرًا، لحماية عمالء البنوك تنطوي على قدر كبير من األهمية، ليس فقط ألنها تتعاطى مع واحدة من الجرا?يم التي تزايدت في اآلونة األخيرة، و?انما ?ايضًا ألنها تعكس بوضوح االهتمام الذي توليه شرطة ?ابوظبي للتوعية األمنية، باعتبارها ?احدى األدوات التي يمكن من خاللها ?اشراك ?افراد المجتمع في مواجهة الجرا?يم التي تهدد ?امنه واستقراره. هذه المبادرة اإلعالمية، التي سيتم التعاون فيها مع مصرف اإلمارات المركزي، ستركز على عدد من القضايا واإلرشادات المهمة وبمختلف اللغات والقنوات اإلعالمية؛ لكشف ?اساليب االحتيال التي يتبعها الجناة في سرقة عمالء البنوك، وتوعيتهم باألساليب والسلوكيات اآلمنة الواجب اتباعها عند سحب ونقل المبالغ المالية وسبل تحريزها، حفاظًا على ?اموالهم؛ وذلك تجسيدًا الستراتيجيتها األمنية الرامية ?الى تعزيز الوعي المجتمعي على نحو مستمر. ?ان التوعية األمنية بهذه الجرا?يم المستحدثة والمستجدة على المجتمع ?اصبحت تشكل نوعًا من المواجهة الوقا?يية، ألن ?المام ?افراد المجتمع بطبيعة هذه الجرا?يم و?اساليب االحتيال التي تلج?ا ?اليها بعض العصابات، يجنبهم الوقوع في براثنها، وهذا يتوافق مع حرص شرطة ?ابوظبي ووزارة الداخلية بوجه عام على نشر الثقافة والتوعية األمنية بين ?افراد المجتمع، من منطلق قناعتها ب?ان األمن مس?وولية الجميع، و?ان كل فرد عليه ?ان يدرك ?انه مس?وول عن ?امن وطنه ومجتمعه، و?ان عليه مس?وولية تجاهه، ?اما من خالل التعاون بشكل جاد مع هذه الحمالت التوعوية، ?او في المبادرةبالتبليغعن?ايةجرا?يمقدتهدد?امنالمجتمعواستقراره.ولهذاتعِّولشرطة?ابوظبيكثيرًاعلى?افرادالمجتمعفيالتفاعلمعمبادرتهاالتوعويةالخاصةبحمايةعمالءالبنوك،وااللتزام بتعليماتها من ?اجل ضمان سالمتهم والحفاظ على ?اموالهم. تولي شرطة ?ابوظبي حمالت التوعية اهتمامها البالغ، وذلك لمواجهة الجرا?يم المستحدثة كمحاوالت االحتيال على البنوك، ?او سرقة الرمز البنكي ?او الرقم السري لحسابات العمالء، وسرقة بطاقات اال?يتمان والسرقات على اإلنترنت، وجرا?يم التزوير، وجرا?يم غسل األموال، وغيرها، وهي في كل هذا ال ُتغفل التواصل مع ?افراد المجتمع بكل ف?ياته، عن طريق االتصال المباشر وغير المباشر بغية رفع اإلدراك والوعي األمنيين لديهم بهذه القضايا، بل ?انها في كثير من األحيان تعول على ?افراد المجتمع، و?اشراكهم ضمن جهود تنفيذ الحمالت األمنية التي تقوم بها، ترجمة لقناعتها ب?ان األمن مس?وولية الجميع. وعالوة على ما سبق، ف?ان شرطة ?ابوظبي تتفاعل، في جانب من حمالتها التوعوية، مع قضايا المجتمع ومشكالته، وتبرز في هذا الش?ان حمالت التوعية التي تطلقها بش?ان مخاطر اإلدمان وتعاطي المخدرات، وحمالتها الخاصة بترشيد الطاقة والمياه، ?اضافة ?الى المبادرات التي تطرحها من ?ان آلخر وتحث من خاللها ?افراد المجتمع على اتباع بعض السلوكيات اإليجابية كالمشاركة في األعمال التطوعية ?او االنضمام ?الى حمالت التبرع بالدم، األمر الذي ي?وكد ?انها ال تنفصل عن المجتمع وقضاياه المختلفة. ?ان اهتمام شرطة ?ابوظبي المتواصل بحمالت التوعية األمنية، واالنخراط في حل المشكالت المختلفة التي تواجه المجتمع، ي?وكدان بوضوح ?انها تتبنى ر?وية شاملة وحضارية لمفهوم األمن، تتجاوزالمفهومالشرطيالضيق?الىممارسةمهام?اخرىاجتماعيةواقتصاديةوثقافيةتتصلبشكل?اوب?اخرب?امنالمجتمعواستقراره،ولهذاف?انهاتصَّنففيمرتبةمتقدمةعالميًاباعتبارها واحدة من ?اهم األجهزة الشرطية في مجال التميز األمني سواء في منع الجرا?يم قبل وقوعها ?او ضبط مرتكبيها في وقت قياسي. ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ عن نشرة "أخبار الساعة" الصادرة عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية.