في منطقة «غانبات باتيل»، وهي إحدى المناطق العشوائية الواقعة في زمام مدينة مومباي الهندية، تجلس هذه الطفلة حائرة إلى جوار كوخ عائلتها. ومن الواضح أن بلدية المدينة نفذت خلال الآونة الأخيرة عملية هدم لمجموعة من الأكواخ في منطقة عشوائية، هي الأكبر ضمن نطاق مومباي، حيث تضم آلافاً من الأكواخ غير القانونية التي دشنها بعض سكان المنطقة كمأوى. مشكلة اجتماعية تصطدم مع أسس التخطيط العمراني، ومع الاعتبارات البيئية، فهذه الأكواخ ليست إلا قطعاً من الصفيح، وليس بها أي أنظمة للسلامة، وتفتقر إلى أبسط الاحتياجات، سواء ما يتعلق ببنى تحتية أو مرافق خدمية. الحل يكمن في تنمية شاملة توفر مساكن بديلة لمن هم في حال هذه الطفلة، التي لا تعرف أو بالأحرى لا تدرك الفرق بين الكوخ والمنزل والبناية.